عون عاد بكلمات مجاملة من بوتين... فهل يقرّر الذهاب الى الأسد مع النازحين؟

27 آذار 2019 | 16:45

المصدر: "النهار"

الرئيس عون في روسيا.

لم يكن خافيا على الاوساط اللبنانية القريبة من #موسكو، ان المبادرة الروسية التي أعلنها الكرملين في تموز 2018، والمتعلّقة بعودة النازحين السوريين الى ديارهم، وصلت الى طريق مسدود تقريبا. لكن هذه الاوساط تساءلت عن مدى إطلاع دوائر قصر بعبدا على هذه المعطيات قبل ان تضع مطلب عودة النازحين السوريين من لبنان الى وطنهم على رأس سلّم الاولويات في القمة التي جمعت رئيس الجمهورية ميشال عون مع الرئيس الروسي فلاديمير #بوتين.مَن يقرأ المعلومات الرسمية التي اوردها موقع "روسيا اليوم" الالكتروني حول القمة، لن يحتاج الى دليل على ان الجانب الروسي نفسه، لا يجد حرجاً في الافصاح عن الظروف التي تجعل مبادرته في حال من الموت السريري تقريبا. ففي البيان المشترك الصادر عن الرئيسين تشديد على "ان عودة اللاجئين والنازحين الى بيوتهم ... تتوقف بشكل مباشر على خلق الظروف الملائمة بما في ذلك الاقتصادية والاجتماعية في سوريا نفسها عبر إعادة إعمارها في مرحلة ما بعد النزاع". وتطلّع البيان الى "المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية للإسهام في ذلك بكل الطرق الممكنة".قد يهمك أيضاً: قسد تعلن الانتصار على داعش ...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

"قطعة حرية" معرض جماعي لـ 47 مبدعاً تجسّد رسالة "الدفاع عن الحرية ولبنان"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard