التقرير الأسبوعي لبنك عوده: ارتفاع أسعار الأوروبوند اللبنانية عقب قرار الاحتياطي الفيدرالي الأميركي

22 آذار 2019 | 20:44

مبنى بنك عودة

وسط مساعٍ لتدوير الزوايا ودعوة حثيثة لإطلاق العمل الحكومي وتحقيق الإنجازات المرجوة بعيداً عن المناكفات السياسية، وإثر قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بإبقاء سعر الفائدة الأساسي مستقراً في العام 2019، شهدت الأسواق المالية اللبنانية هذا الأسبوع ارتفاعاً في الأسعار في سوق سندات الأوروبوند، بينما سجلت سوق القطع نشاطاً متوازناً في وقت حافظت فيه احتياطيات مصرف لبنان على استقرارها، وظلت سوق الأسهم تشهد نشاطاً خجولاً وارتفاعاً طفيفاً في الأسعار، وفق التقرير الأسبوعي لبنك عوده. في التفاصيل، استفادت سوق سندات الأوروبوند اللبنانية من طلب مؤسساتي أجنبي لافت هذا الأسبوع إثر تراجع المردود على سندات الخزينة الأميركية بعد توقع المجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بإبقاء سعر الفائدة الأساسي مستقراً في العام 2019 في ضوء التطورات الاقتصادية والمالية العالمية الراهنة. وقد نتج عن ذلك ارتفاعاً أسبوعياً في أسعار سندات الأوروبوند اللبنانية وصل إلى دولارين، متبعاً المنحى التصاعدي للأسعار في الأسواق الناشئة. وفي ما يتعلق بسوق القطع، بقي التوازن في قوى العرض والطلب السمة الرئيسية للنشاط، في حين ظلت الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان مستقرة نسبياً عند 38.8 مليار دولار في منتصف آذار 2019 بحيث غطت نحو 78% من الكتلة النقدية بالليرة و23.6 أشهر من الاستيراد. وعلى صعيد سوق الأسهم، ظل النشاط خجولاً، في حين سجل مؤشر الأسعار ارتفاعاً طفيفاً نسبته 0.4%، بدعم من زيادات في أسعار بعض الأسهم المصرفية.

الأسواق

في سوق النقد: ظل معدل الفائدة من يوم إلى يوم مستقراً عند 4% هذا الأسبوع وسط استمرار توافر السيولة بالليرة اللبنانية بشكل مريح في سوق النقد وإثر النشاط المؤاتي والمتوازن المخيم على سوق القطع. من ناحية أخرى، أظهرت آخر الإحصاءات النقدية الصادرة عن مصرف لبنان للأسبوع المنتهي في 7 آذار 2019 أن الودائع المصرفية المقيمة تقلصت بقيمة 323 مليون دولار بعد أن كانت قد ارتفعت بقيمة 830 مليون دولار في الأسبوع الذي سبق.

في سوق سندات الخزينة: أظهرت النتائج الأولية للمناقصات بتاريخ 21 آذار 2019، أن مصرف لبنان سمح للمصارف الاكتتاب بكامل طروحاتها في فئة الثلاثة أشهر (بمردود 5.30%) وفئة السنة (بمردود 6.50%) وفئة الخمس سنوات (بمردود 8.0%). في موازاة ذلك، أظهرت نتائج المناقصات بتاريخ 14 آذار 2019 اكتتابات مجموعها 390 مليار ليرة، توزعت بين 3 مليار ليرة في فئة الستة أشهر (بمردود 5.85%)، و105 مليار ليرة في فئة السنتين (بمردود 7.0%)، و282 مليار ليرة في فئة العشر سنوات (بمردود 10.0%). في المقابل، ظهرت استحقاقات بقيمة 432 مليار ليرة، ما أسفر عن عجز اسمي أسبوعي بقيمة 42 مليار ليرة.

في سوق القطع: ظلت سوق القطع تتسم بمناخ مؤاتٍ هذا الأسبوع في ظل تباطؤ الطلب على الدولار واستمرار التحويلات لصالح الليرة للاستفادة من الفوائد المجزية داخل السوق المصرفي. في هذا السياق، سجل سوق تداول العملات نشاطاً متوازناً نسبياً، فيما ظلت الحركة داخل سوق الإنتربنك شبه غائبة وبقي مصرف لبنان خارج السوق. هذا وقد أظهرت ميزانية مصرف لبنان نصف الشهرية الأخيرة المنتهية في 15 آذار 2019 أن الموجودات الخارجية لدى المركزي سجلت تراجعاً خجولاً قيمته 123 مليون دولار خلال النصف الأول من الشهر لتبلغ زهاء 38.8 مليار دولار في منتصفه. في هذا السياق، غطت الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان نحو 77.8% من الكتلة النقدية بالليرة، أي دون تغير منذ نهاية العام 2018.

في سوق الأسهم: سجلت بورصة بيروت زيادة خجولة في الأسعار هذا الأسبوع، كما يدل ارتفاع مؤشر الأسعار بنسبة 0.4%، بدعم من ارتفاع أسعار بعض الأسهم المصرفية. من أصل 10 أسهم تم تداولها، ارتفعت أسعار سهمين، فيما تراجعت أسعار خمسة أسهم وظلت أسعار ثلاثة أسهم مستقرة. في التفاصيل، زادت أسعار أسهم "بنك لبنان والمهجر العادية" بنسبة 3.4% لتبلغ 9.20 دولار. وارتفعت أسعار إيصالات إيداع "بنك لبنان والمهجر" بنسبة 3.6% إلى 9.45 دولار. في المقابل، انخفضت أسعار "بنك بيبلوس التفضيلية فئة 2009" بنسبة 6.4% إلى 72.0 دولار. وتراجعت قليلاً أسعار إيصالات إيداع "بنك عوده" بنسبة 0.4% إلى 4.98 دولار. وفي ما يتعلق بأسهم "سوليدير"، انخفضت أسعار أسهم "سوليدير أ" بنسبة 3.1% إلى 5.88 دولار. وتراجعت أسعار أسهم "سوليدير ب" بنسبة 0.7% إلى 5.98 دولار. أما على صعيد الأسهم الصناعية، فقد هبطت أسعار أسهم "الإسمنت الأبيض لحامله" بنسبة 5.1% إلى 2.61 دولار. وفي ما يتعلق بأحجام التداول، ظل النشاط ضعيفاً في بورصة بيروت هذا الأسبوع حيث اقتصر على 1.06 مليون دولار (في ما عدا عمليات خارج الردهة بقيمة 40 مليون دولار على أسهم "بنك عوده العادية") مقابل نشاط بقيمة 905 آلاف دولار في الأسبوع السابق ومتوسط أسبوعي بقيمة 7.1 مليون دولار منذ بداية العام 2019.

في سوق سندات الأوروبوند: سجلت سوق سندات الأوروبوند اللبنانية ارتفاعاً في الأسعار على طول منحنى المردود هذا الأسبوع، متبعة المسلك التصاعدي لأسعار سندات الدين في الأسواق الناشئة عموماً وأسعار سندات الخزينة الأميركية بعد أن قرر مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي إبقاء سعر الفائدة الأساسي في نطاق 2.25%-2.50% وتوقع عدم تغييره خلال العام 2019، كما خفض توقعاته لنمو الاقتصاد الأميركي من 2.3% إلى 2.1%. في هذا السياق، أقبل المستثمرون المؤسساتيون الأجانب على شراء سندات الدين اللبنانية بأحجام لافتة. وهذا ما انسحب زيادة أسبوعية في الأسعار على طول منحنى المردود. وقد نالت الأوراق التي تستحق بين العام 2021 و2024 الحصة الأكبر من هذا الارتفاع الأسبوعي، حيث سجلت زيادة في الأسعار تراوحت بين 1.50 دولار و2.13 دولار. عليه، تراجع متوسط المردود المثقل بمقدار 38 نقطة أساس، من 9.96% في نهاية الأسبوع السابق إلى 9.58% في نهاية هذا الأسبوع. كذلك، تقلص متوسطBid Z-spread المثقل بمقدار 24 نقطة أساس ليبلغ 762 نقطة أساس. أما على صعيد كلفة تأمين الدين، فقد تراوح هامش مقايضة المخاطر الائتمانية لخمس سنوات بين 790 نقطة أساس و820 نقطة أساس هذا الأسبوع مقابل 760-790 نقطة أساس في الأسبوع السابق.

موضة Animal Print: كيف نرتديها؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard