الإمارات تسعى لتعزيز رصيدها في أولمبياد أبو ظبي

16 آذار 2019 | 12:30

المصدر: "وام"

  • المصدر: "وام"

منتخب الإمارات يشارك في كل المنافسات (الاتحاد).

تمثل الألعاب العالمية فرصة تاريخية أمام المنتخب الإماراتي لتحقيق المزيد من الإنجازات، ورفع رصيده من الميداليات في هذه البطولة، البالغ 162 ميدالية في الفترة من 1999 إلى 2017.

ودخل المنتخب الإماراتي أجواء الدورة متسلحاً بالعديد من العوامل التي تؤهله لحصد المراكز الأولى، ومن أبرزها الأرض والجمهور، إضافة إلى حسن الإعداد والتدريب طوال الفترة الماضية والتي أشرف عليها خيرة الخبراء والمدربين.

وتعتبر المشاركة الإماراتية في "أبو ظبي 2019" الأكبر في تاريخ مشاركاته في هذه البطولة، والتي ترجع إلى عام 1999 في أميركا، حيث بلغ عدد المنتخب الإماراتي حينها 5 لاعبين فقط.

وجاءت المشاركة الثانية للإمارات في إيرلندا عام 2003، ونجح المنتخب في حينها بالفوز بـ5 ميداليات، واحدة ذهبية وأخرى فضية وثلاث برونزيات، وفي أولمبياد الصين عام 2007 شارك المنتخب في 8 رياضات ونجح في حصد 27 ميدالية منها ذهبيتان و7 فضيات و14 برونزية.

تطور لافت حققه المنتخب خلال مشاركته في أولمبياد اليونان 2011، حيث بلغ تعداد البعثة حينها 74 لاعباً ولاعبة شاركوا في منافسات 11 لعبة وحققوا 23 ميدالية ذهبية و23 فضية و19 برونزية.

ومرة أخرى عاد المنتخب إلى أميركا عام 2015 للمشاركة في الأولمبياد الخاص، الذي استضافته ولاية لوس أنجلس ونجح في حصد 32 ميدالية: 14 ذهبية و9 فضيات و9 برونزيات، وفي مشاركته الأخيرة في أولمبياد النمسا 2017، فاز المنتخب بـ29 ميدالية: 4 ذهبيات و21 فضية و4 برونزيات.

وبالعودة إلى أولمبياد "أبو ظبي 2019"، فإن الحضور الأنثوي يشكل إحدى العلامات الفارقة في هذه الدورة، حيث بلغ عدد اللاعبات الاماراتيات 102، يشاركن في 16 رياضة وسط توقعات بأن ينجحن في احتلال المراكز الأولى وخطف أكبر عدد من الألقاب.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard