اللاجئون باقون مادة للإستثمار... لبنان عاجز أمام التلاعب بمصيرهم وشروط "الشقيقة"!

13 آذار 2019 | 16:30

المصدر: "النهار"

ارشيفية.

أياً يكن الكباش والخلاف المستحكم حول اللاجئين السوريين، فإن لبنان لا يستطيع أن يعزل نفسه عن المجتمع الدولي في هذا الملف الشائك الذي يضغط على البنية اللبنانية ويطرح تساؤلات كثيرة واحتمالات عن مستقبلهم. وتأتي مشاركة لبنان في مؤتمر "بروكسيل 3" ضرورية وإن كانت تستثني أكثر من وزير معني بالموضوع خصوصاً وزيرَي الصحة وشؤون النازحين، حيث شارك الوزيران السابقان في مؤتمر "بروكسيل 2" باسم الحكومة السابقة. ولا تخفي المشاركة اللبنانية في المؤتمر ترجيح وجهة نظر على أخرى، أو خيار سياسي على آخر لمصلحة الفريق الرافض للتواصل مع النظام السوري، من دون أن يعني ذلك، وفق مصادر سياسية متابعة، أن لبنان يشكل أولوية للمجتمع الدولي في الدعم المتعلق بالنازحين، بل عليه أن يفرض نفسه بأجندة مختلفة ويقدم مطالعة لإدارة جديدة لهذا الملف بلا اصطفافات تزيد حجم الخلاف والكباش حول قضايا اللاجئين.

لا يستطيع لبنان مثلاً تحميل المجتمع الدولي مسؤولية أزمته في ملف اللاجئين، طالما أنه تعامل مع القضية في شكل استنسابي وفوضوي خلال السنوات الماضية، لذا لم نشهد في عدم مشاركة وزيرَي الصحة جميل جبق وشؤون النازحين صالح الغريب وعدم توجيه دعوة لهما أي اكتراث من "حزب الله" وقوى الممانعة، إذ تعتبر المصادر أن هذه القوى لا تراهن على أي تقدم في تحريك ملف عودة اللاجئين، أو مبادرة تسمح بوضع أجندة لعودتهم في رعاية مفوضية اللاجئين والجهات المانحة والبنك الدولي مثلاً، وهي تصر بقيادة "حزب الله" على التواصل مع نظام الاسد لاستئناف العلاقات مع النظام السوري كحل وحيد لعودة اللاجئين.
والواقع أن المجتمع الدولي وهو يناقش مستقبل سوريا والمنطقة في بروكسيل، لن تكون أولويته دعم اللاجئين أو وضع خريطة طريق لعودتهم، فكيف إذا كان لبنان يصر على هذا الموضوع، فيما أولويات الأمم مختلفة، وهي لم تستطع مثلاً إعادة اللاجئين السوريين من الأردن، بعدما استقر الوضع في درعا وباتت الاتصالات قائمة بين النظام في سوريا والأردن، ولو في حدود معينة؟ كذلك الأمر في تركيا التي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين السوريين، ليتبين أن الجميع يتخذ من...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard