صرف 135 مليون دولار لمتهمين بالتحرش الجنسي يفجر أزمة في غوغل

15 آذار 2019 | 14:31

المصدر: "ذا فيرج"

غوغل - (ذا فيرج).

أعلن مسؤولو شركة غوغل الأميركية، موافقتهم على دفع 135 مليون دولار، لاثنين من المديرين التنفيذيين السابقين بالشركة، رغم اتهامهما بالتحرش الجنسي.

ووفقاً لموقع "ذا فيرج" التقني، فإن شركة غوغل ستدفع 135 مليون دولار للثنائي أندي روبين وأميت سينغال، المديرين التنفيذيين السابقين، اللذين أشرفا على بعض من أكثر أقسام الشركة أهمية وإدراراً للأرباح.

ودخل مسؤولو غوغل في مفاوضات مع الثنائي، حيث عرضوا في البداية على أميت سينغال نائب رئيس البحث السابق، 45 مليون دولار، إلا أن المفاوضات انتهت بـ3 أضعاف المبلغ.

وجاء قرار دفع هذا المبلغ الكبير رغم خروج الثنائي في اتهامات بالتحرش الجنسي، إلا أنهم اضطروا للموافقة على دفع هذا المبلغ بسبب شكوى قضائية قام بها الثنائي.

وشهدت الفترة الماضية إعلان صحيفة "النيويورك تايمز" عن مدفوعات شركة غوغل فى تشرين الثاني الماضي، وهو ما تسبب في ثورة واحتجاجات داخل العاملين والمساهمين، حيث رفعت إحدى المساهمات دعوى قضائية تتهم غوغل بانتهاك واجباتها الائتمانية وإساءة استخدام السلطة والإثراء غير المشروع والإهدار المؤسسي، وطلبت إجراء محاكمة ودعت غوغل إلى التعامل مع اتهامات التحرش الجنسي في المستقبل بشكل أفضل، بالإضافة إلى طلب تعويضات مالية.

ويستند أصحاب الدعوى إلى شهادة أحد الموظفين الذي أكد أن الشركة تسترت على مضايقات بعض القيادات للموظفات، واحتجاجات عدد من موظفي الشركة.

فيما ردت الشركة عبر بيان رسمي، أعلنت خلاله أن هناك عواقب وخيمة على أي شخص يتصرف بشكل غير لائق في الشركة خلال السنوات الأخيرة، مؤكدين أنهم اتخذوا إجراءات صارمة بشأن سلوك غير لائق من أشخاص في مواقع السلطة، كما وعدت بإنهاء عدم المساواة في الأجور والفرص وإتاحة تقريرها الداخلي السنوي عن حوادث التحرش الجنسي لجميع الموظفين.


لن تتخيّلوا كيف عايد والدته في عيد الأم!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard