"السوشيل ميديا"... سلاح محمد صلاح الأول ينقلب ضده

13 آذار 2019 | 13:35

المصدر: النهار ومواقع التواصل الاجتماعي

  • محمد أبوزهرة
  • المصدر: النهار ومواقع التواصل الاجتماعي

أزمة جديدة اشتعلت في الوسط الرياضي المصري، كان بطلها محمدد صلاح نجم المنتخب المصري وليفربول الإنكليزي، بسبب تصريحات للاعب في مؤتمر صحافي قبل ساعات، بأنه وصل إلى مكانة لم يصل إليها أي مصري أو عربي أو أفريقي غيره، وهو ما دفع الجماهير لمهاجمته بشدة واتهموه بالغرور.

وسارع عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى الهجوم على اللاعب، مؤكدين أنه لم يكن الأفضل في تاريخ أفريقيا والعرب، مقارنة بالجزائري رابح ماجر أو الليبيري جورج وياه أو الإيفواري ديدييه دروغبا أو الكاميروني صامويل إيتو.

وأثار الأمر حفيظة محمد صلاح الذي ردّ على الانتقادات التي تعرض لها في الساعات الماضية عبر حسابه على موقع "تويتر" قائلاً "مندهش جداً من بعض الناس اللي واقفة ومستنية أي خطأ أو كلام علشان يفسروه بالطريقة اللي تيجي على مزاجهم... من الواضح إن دا بقى الطبيعي وتصيد واضح على كلام وأخطاء غير مقصودة".

الغريب في الأمر كان تحول السوشيل ميديا من أقوى أسلحة محمد صلاح، حيث حسم تصويت الجماهير الكثير من الجوائز الفردية للاعب على رأسها جائزة هيئة الإذاعة البريطانية عامين متتاليين، وجائزة بوشكاش لأفضل هدف من الاتحاد الدولي في العام الماضي، بالإضافة إلى انتفاض الجماهير من أجل دعم اللاعب في أزمته مع اتحاد الكرة المصري قبل أشهر بسبب حقوق الرعاية والتسويق، والهجوم على ساديو مانيه، بسبب أنانيته تجاه صلاح في بعض الأوقات، بالإضافة إلى التعليقات والهجوم على سيرجيو راموس، لاعب ريال مدريد، بعدما اتهمه قطاع كبير من الجمهور بتعمده إصابة محمد صلاح خلال مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، إلا أن هذا السلاح تحول إلى أزمة للاعب المصري المتألق.

وسبق الأزمة الحالية هجوم عنيف على محمد صلاح قبل أيام عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب نشره صورة له مبتسماً بعد ساعات قليلة من حادث قطار محطة مصر، الذي راح ضحيته العشرات من القتلى والمصابين، وهو ما جعل الجماهير تفتح النيران عليه بسبب عدم اكتراثه بهذا الحادث.

كوسا، لبن وطحينة ... طبق يحضر بِدقيقة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard