"اليوم هو يوم مهم"... ماي تحذّر من "خسارة بريكست" إذا صوّت النوّاب ضدّ الاتفاق المعدّل

12 آذار 2019 | 17:53

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

"بريكست" (أ ف ب).

حذّرت رئيسة الوزراء البريطانية #تيريزا_ماي النواب من أنّ بريطانيا قد لا تتمكن من مغادرة الاتحاد الأوروبي في حال صوتوا، اليوم، ضد الاتفاق المعدّل الذي توصلت إليه مع بروكسيل.

وقالت أمام البرلمان أنّه "في حال لم يتم تمرير هذا الإتفاق في تصويت اللّيلة، فقد تخسر بريطانيا فرصة بريكست".

من جهتها، اعتبرت المستشارة الألمانية انغيلا #ميركل أنّ العرض الأخير الذي قدمه الاتحاد الأوروبي بشأن #بريكست جاء "واضحاً وواسع النطاق"، قبل ساعات من تصويت البرلمان البريطاني عليه.

وصرّحت في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل أنّ "اليوم هو يوم مهم"، مضيفةً: "أعتقد أنّ دول الاتحاد الـ27، ممثلة برئيس المفوضية الأوروبية جان-كلود يونكر وكبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي ميشال بارنييه، قدموا مرة أخرى اقتراحات واضحة وواسعة النطاق تأخذ في الإعتبار مخاوف بريطانيا العظمى وتقدم الحلول لها".

وأشارت ميركل إلى أنّ "نريد أن تسير الأمور بيننا على ما يرام، ونريد خروجاً منظماً لبريطانيا، والآن أصبح الأمر بيد البرلمان البريطاني للتوصل إلى قرارات، وسنتابع عن كثب ما يحدث اليوم وغداً وبعد غد في بريطانيا"، لافتةً إلى أنّ "الأمر يعود الآن إلى البرلمان البريطاني، ولذلك لننتظر ونرى" ما سيحدث.

ووصف ميشيل العرض الأوروبي الأخير بأنه "يد ممدودة" وأعرب عن أمله بأنّ يتوصل النواب البريطانيون إلى قرار "منطقي".

وأوصت مجموعة من النواب البريطانيين المؤيدين لبريكست، الذين تم تكليفهم دراسة التعديلات التي أدخلت على اتفاق بريكست، البرلمان برفضه في جلسة تصويت اليوم.


وقال النائب المحافظ بيل كاش نيابةً عن المجموعة أنّه "في ضوء تحليلنا القانوني وغيره من التحليلات، لا نوصي بقبول طرح الحكومة".

وتضم المجموعة، القيادي في الحزب الوحدوي الديمقراطي المنضوي في ائتلاف ماي، نايجل دودز.

وبدون دعم نواب الحزب الوحدوي الديموقراطي الـ10، فمن غير المرجح أن يمر اتفاق بريكست في تصويت مجلس العموم.

واتفقت ماي مع الإتحاد الأوروبي على ضمانات جديدة حول خطة "شبكة الأمان" الخاصة بالحدود الإيرلندية، والتي يمكن أن تؤدي إلى إبقاء بريطانيا في الإتحاد الجمركي الأوروبي إلى أجل غير مسمى.

وقال النائب العام البريطاني النافذ جيفري كوكس المكلف تقديم الاستشارة القانونية للحكومة أنّ "اتفاقيات اللّحظة الأخيرة التي توصلت إليها ماي تقلل خطر بقاء بريطانيا عالقة إلى ما لانهاية وخارج إرادتها في شبكة الأمان"، مؤكّداً أنّ "المحاذير القانونية لا تزال على حالها لجهة أن لندن لن تتمكن من الناحية القانونية من التخلي عن خطة شبكة الأمان دون موافقة الاتحاد الأوروبي".

وتسبب إعلان كوكس بهبوط سعر الجنيه الإسترليني بعدما اتجه نحو الارتفاع في أعقاب إعلان ماي عن التعديلات التي تم إدخالها على اتفاق بريكست.

"سيكومو" مارد الكرتون

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard