وقع في فم حوت وهو يسبح... شبّهوا قصّته بقصة "النبي يونس"!

12 آذار 2019 | 16:25

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

وقع في فم حوت وهو يسبح.

في لحظة مذهلة لا تنتسى، كاد غوّاص أن يكون غداءً لحوت بعد أن سبح قريبًا جدًا منه. وبحسب ما ذكر موقع "مترو" البريطاني، وقع راينر شيمب (51 سنة) في فم حوت وهو يسبح مع أصدقائه في البحر في جنوب أفريقيا، وشبّهوا قصّته بقصة النبي يونس الذي قيل إنه عاش داخل فم الحوت لمدة ثلاثة أيام قبل أن يخرج.

ولحسن الحظ، كانت تجربة راينر أقصر بكثير، وصوّرت بالكامل بواسطة كاميرا صديقه. كان راينر، مدير شركة الغوص "Dive Expert Tours"، قد انطلق مع فريق لتوثيق رحلة سمك السردين عندما أخذت الأحداث منعطفًا مفاجئًا قبالة ميناء بورت إليزابيث، شرق مدينة كيب تاون. وكان الفريق على بعد 25 ميلًا بحريًا من الشاطئ، في محاولة لتصوير سمكة قرش تمرّ عبر كرة الطعم عندما شعر راينر أن محيطه أصبح مظلماً، وأحسّ بأن الحوت الكبير يحاول الاستيلاء على جسده.

ويتذكر راينر: "شعرت بالضغط على مفصل الفخذ. لا وقت للخوف في موقف كهذا، عليك استخدام غريزتك. حبست أنفاسي لأنني اعتقدت أنه سوف يغطس إلى الأعماق ويبصقني في المحيط". لحسن الحظ بعد بضع لحظات، بصق الحوت راينر وعاد إلى أكل السمك. صوّر هاينز توبيرزر صديق راينر المشاهد المذهلة، إذ أبقى الكاميرا مركّزة على رفيقه وشاهدها في رعب من قارب الفريق.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard