أحد ركاب الطائرة الإثيوبية يخبر كيف نجا من الكارثة: شكراً للحظّ

11 آذار 2019 | 14:53

المصدر: "ENCA"

  • المصدر: "ENCA"

تحطُّم الطائرة (أب).

شكر أحد الركاب المحظوظين حظّه بعدما غاب عن رحلة الخطوط الجوية الإثيوبية ونجا من هذه الكارثة، وفق ما ذكر موقع "enca".

حملت الطائرة من طراز "بوينغ 737" المتجهة إلى نيروبي والتي تحطمت يوم الأحد، ركاباً من 33 دولة. وقال المسافر: "كانت رحلتي من دبي إلى أديس أبابا ثم من أديس أبابا إلى نيروبي، ولكن بسبب التأخير في دبي، فاتتني الرحلة السريعة إلى نيروبي. لذلك، عندما وصلت إلى أديس أبابا، طلبوا مني أن أستقل الرحلة الثانية، وهي الساعة الحادية عشرة، فوافقت على الخيار الثاني، لأفاجأ بخبر تحطّم الطائرة بعد ست دقائق من إقلاعها".

وأكمل: "كان الجميع يسأل طاقم الطائرة عما كان يحدث لكن لا أحد كان يبوح بشيء. كانوا يركضون إلى الأعلى وإلى الأسفل، حتى رأى أحد المسافرين على هاتفه المحمول أن الطائرة الأولى التي كانت قد حلقت للتو، قد تحطمت".

غادرت الطائرة مطار بولي في أديس أبابا في الساعة 8:38 صباحاً بالتوقيت المحلي، قبل أن تفقد الاتصال ببرج المراقبة بعد بضع دقائق عند الساعة 8:44 صباحاً. وتوفي 157 شخصًا على متن الرحلة.

لن تتخيّلوا كيف عايد والدته في عيد الأم!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard