الحكم بحق آدم شمس الدين: "خالف منحى العسكرية المتعلّق بالصحافيين"

8 آذار 2019 | 19:06

آدم شمس الدين ("فايسبوك").

اهتزّ الوسط الصحافي والاعلامي إثر الحكم الصادر عن القاضي المنفرد العسكري في بعبدا بحبس الاعلامي في تلفزيون "الجديد" آدم شمس الدين ثلاثة أشهره لنشره كلاما على موقع للتواصل الاجتماعي يتناول فيه جهازا أمنيا.وتُدرج ردود الفعل على هذا الحكم في خانتين. الاولى ان قانون العقوبات اللبناني خص محكمة المطبوعات من دون سواها بمحاكمة الصحافي عند ارتكابه جرما يقع تحت طائلة هذا القانون. والثانية أن العرف هو عدم مثول الصحافي إلا أمام قاض مدني في القضاء العدلي عندما يتعلق الامر بصحافي أو إعلامي. وتبعا لذلك، فإن الحكم في حق شمس الدين خالف الاصول القانونية المتبعة لدى ملاحقة الصحافي والاعلامي، وترك مخاوف على مآل الحرية الاعلامية في لبنان، مثلما ترك انطباعا مفاده أن ثمة اتجاها جديدا يستهدف أهل الصحافة والإعلام.
وواقع الحال ان الحكم الذي طاول شمس الدين بحبسه هذه المدة، صدر غيابيا في حقه باعتبار انه لم يمثل أمام المحكمة المتمثلة بالقاضي المنفرد العسكري في بعبدا، وبخلاف ما نسبت وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي صدوره الى المحكمة العسكرية الدائمة. فقد أحيل على المحاكمة أمام القاضي المنفرد العسكري بموجب...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الفنان بسام كيرلُّس يلجأ الى الالومينيوم "ليصنع" الحرية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard