احتمال عزوف ناجي عن المعركة الفرعية وارد، فهل تفوز الجمالي بالتزكية؟

6 آذار 2019 | 11:11

المصدر: "النهار"

النائبة السابقة ديما الجمالي

الكل يترصد الكل في طرابلس في شأن أخذ القرار النهائي لخوض معركة الانتخابات الفرعية المزمع إجراؤها في موعد يفترض أن تحدده وزارة الداخلية خلال أقل من شهرين إنفاذاً لقرار المجلس الدستوري.إنه، إذاً، وفق جهات نافذة ومعنية في المدينة، حال ترقب وانتطار توحي باستنتاج يوشك ان يكون حصرياً وهو أن المناخات ضبابية وتحتاج لبعض الوقت لتنجلي الصورة وتنحسم الخيارات.
الأمر الوحيد المحسوم منذ قرار المجلس الدستوري قبل أكثر من أسبوعين هو عزم تيار "المستقبل" الأكيد على إعادة ترشيح النائبة السابقة المطعون في نيابتها من جانب المجلس الدستوري ديما جمالي، مما يوحي بأمرين اثنين، الأول أن التيار الازرق يتصرف بثقة زائدة بالنفس وأنه يتهيأ لإعادة تأكيد حضوره والثأر مما يعتبره خصومه "هزائم وتراجعات" لحقت به في الانتخابات السابقة وتحديداً في عاصمة الشمال.
والثاني ان الذين يمكن ان يفكروا بالمنازلة أمام وقائع ومعطيات صعبة، ومن ثم عليهم أن يدرسوا الوضع ملياً.

وبناء عليه، فإن المعركة ستأخذ طابع المواجهة الجدية إذا ما حسمت "جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية" (جمعية الأحباش) خيارها وأعادت ترشيح أحد أبرز قيادييها...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 90% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard