مفاجأة أبي سمبل عند الفجر... الشمس تنير تمثال رمسيس الثاني

22 شباط 2019 | 18:09

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

اشعة الشمس تتسلل الى معبد ابي سمبل جنوب مصر (أ ب).

أنارت أشعة الشمس فجر اليوم تمثال الفرعون #رمسيس_الثاني في #أبي_سمبل في جنوب #مصر، في ظاهرة تحدث مرتين في السنة فقط.

ويقع #معبدا_أبي_سمبل المحفوران في الصخر على تلة تطل على النيل في صعيد مصر، على بعد 200 كيلومتر جنوب أسوان.

وقد بنى المعبدين المكرسين لاوزيريس وايزيس أحد أشهر فراعنة مصر، رمسيس الثاني الذي استمر حكمه من 1279 إلى 1213 قبل الميلاد.

وتمكن زوار عديدون، بينهم مسؤولون مصريون وسفراء أفارقة، من مشاهدة تمثال رمسيس الثاني وقد أنارته أشعة الشمس فجرا، على ما جاء في بيان لوزارة السياحة.

وتتسلل أشعة الشمس إلى معبد رمسيس الثاني العظيم لتضيء تمثال الفرعون في 22 شباط، و22 تشرين الأول من كل سنة.

أ ب

أ ب

أ ب

أ ب

وتندرج زيارة المعبد التي قادتها وزيرة السياحة رانيا المشاط ووزير الآثار خالد العناني، في إطار جهود مصر لتعزيز السياحة التي عانت في السنوات التي تلت ثورة 2011.

ويشكل موقع أبي سمبل أحد أجمل آثار مملكة النوبة القديمة التي كانت تمتد على طول نهر النيل بين مصر والسودان الحاليين.

وهذا الموقع الشهير السياحي بامتياز أنقذ من ارتفاع منسوب النيل قبل نحو 50 عاما عند إنشاء بحيرة ناصر بعد بناء السد العالي في أسوان.

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard