تزاحم أزمات بين التقدمي والديموقراطي عشية القرار الظني في قضية أبي فرج

19 شباط 2019 | 20:24

المصدر: "النهار"

جنبلاط (أرشيف "النهار").

ينقطع التواصل بين الحزب التقدمي الاشتراكي والحزب الديموقراطي اللبناني في مرحلة دقيقة تشهدها الساحة الدرزية. وتتفرّع عناوين المواجهة السياسية بين الحزبين، وقد أضحت رسمياً مواجهة عابرة للحدود، تطاول ملف النازحين السوريين، عقب تعيين صالح الغريب وزير الدولة لشؤون النازحين، وزيارته الخاطفة لسوريا. وتتزاحم الضغوط التي تضبط ايقاع الصخب المقلق بين المكونين، محدثة تزاوج أزمات على ايقاع سمفونية حزن عزفها مقتل علاء أبي فرج في أيار الماضي، واطلاق النار قبل أيام على شقيقه نزار. هذه الأحداث المثقلة بالتوتر، تستدعي الاسراع في صدور القرار الظني في قضية أبي فرج، وفق مقاربة المحامي في الاستئناف في مكتب الوزير السابق بطرس حرب، ماريو أبي خليل، قائلاً أن "لا مبرر لاطالة القضية، ويجب أن يصدر القرار الظني في ايام، خصوصاً في ظلّ الأحداث التي استجدت هذا الأسبوع".

ويفنّد أبي خليل لـ"النهار" المراحل القضائية التي مرّت بها القضية حتى الساعة: "أوكل الينا الحزب التقدمي، بواسطة رئيسه وليد جنبلاط رفع دعوى ضدّ من تسببوا بمقتل أبي فرج ومن شاركوا في الاعتداء على مركز الحزب. تقدّمنا بدعوى لدى قاضي التحقيق نقولا منصور، وختم التحقيق في الملف مع مطالعة النيابة العامة، ونحن في انتظار القرار الظني الذي سيصدره منصور".ويلفت الى أن "المطالعة لا تزال سرية الى حين صدور القرار الظني، لكن المعلومات المتداولة تفيد أنها صادرة ضدّ أمين السوقي و3 أو 4 أشخاص مشاركين في الجريمة، ومطلوب اتخاذ العقوبة القصوى في حقّهم (الاعدام). لا تزال القضية لدى المدّعي العام وقاضي التحقيق، ثم تحال على الهيئة الاتهامية". ويرى أن "البطء في القضية يجعلها تتراكم، اذ ان قتيلاً ثانياً كان سيقضي في الايام المنصرمة". وعن افادة ارسلان، يقول إنه "أعطى افادة لدى قاضي التحقيق دامت قرابة 6 الى 7 ساعات، لا يعرف تأثيرها حتى الساعة. وقد تكون أخرت صدور القرار الظني، لكن مطالعة المدعي العام كانت قد صدرت. كما أن التحقيق في القضية ختم قبل أكثر من شهر".
وعن المهلة المتوقع صدور القرار الظني خلالها يجيب أبي...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard