العملية الجراحية الأولى في المملكة المتحدة للعمود الفقري لجنين في رحم والدته

18 شباط 2019 | 18:09

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

جنين في رحم والدته.

صنّفت امرأة حامل من بين أوائل النساء في المملكة المتحدة اللواتي يخضع طفلها الذي لم يولد بعد لجراحة رائدة في العمود الفقري بينما لا يزال في الرحم، وفق ما ذكر موقع "الدايلي مايل" البريطاني.

نصح الأطباء الأم بيتان سيمبسون (26 سنة)، من بورنهام، إسيكس، في المرة الأولى بإنهاء حملها عندما اكتشفوا أن طفلها مصاب بتشقق العمود الفقري خلال فحصها وهي في أسبوعها الـ20.

رفضت السيدة سمبسون وزوجها كيرون التخلي عن طفلها الصغير، واختارت اخضاع الجنين لعملية. وهذا يعني أنّه على الأطباء العاملين إجراء عملية جراحية في الحبل الشوكي للطفل داخل رحم أمه.

وبحسب ما ذكر الموقع، نجحت العملية الجراحية، ومن المقرر أن تلد بيتان طفلة في شهر نيسان.

اكتشفت السيدة سمبسون أن رأس طفلها لم يكن بالحجم الصحيح خلال الفحص الروتيني.

وقالت السيدة سيمبسون: "كنا في لندن حين أجرينا الفحوصات لرأس الطفلة وعمودها الفقري. وقيل لنا أنّها تعاني تشقق العمود الفقري".

وأضافت: "عرض علينا الاستمرار في الحمل، أو إنهاءه أو خيار جديد يسمى جراحة الجنين، أي معالجته قبل ولادتها. ووافقنا على الخيار الأخير".

وخضعت السيدة سمبسون بعد ذلك لفحوصات عديدة واختبارات السوائل لمعرفة ما إذا كانت مؤهلة للعملية. فمعايير الإجراء صارمة، بما في ذلك التأكد من أنّ الأم لا تعاني من أي مشاكل في المشيمة أو عنق الرحم القصير.

وقالت: "عاينني جراحون معترف بهم من جميع أنحاء العالم في مستشفى جامعة كوليدج في لندن وبلجيكا".

وفي معرض حديثها عن المحنة، قالت: "للأسف، يتم إجهاض 80 في المائة من الأطفال في إنكلترا عندما يتم إخبار والديهما بأن طفلهما مصاب بهذه الحالة. نعم، هناك مخاطر في حدوث أشياء خاطئة، لكن فكروا من فضلكم أكثر حول عملية تشقق العمود الفقري، الأمور الطبية تطورت وتحسنت".


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard