فرار المئات من آخر نقاط سيطرة "داعش" في شرق سوريا

12 شباط 2019 | 13:28

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

نساء وأطفال يفرون من آخر جيب تابع لـ"داعش" في سوريا (أ ف ب).

فرّ المئات ليل الإثنين الثلثاء من الكيلومترات الأخيرة تحت سيطرة تنظيم #داعش في شرق #سوريا، حيث تواصل قوات سوريا الديموقراطية بدعم من التحالف الدولي بقيادة أميركية المرحلة الأخيرة من هجومها الهادف لانهاء "الخلافة".

وتخوض قوات سوريا الديموقراطية منذ أيلول عملية عسكرية ضد التنظيم في ريف دير الزور الشرقي. وتمكنت من طرده من كل القرى والبلدات، ولم يعد موجوداً سوى في بقعة صغيرة لا تتجاوز أربعة كيلومترات مربعة تمتد من أجزاء من بلدة الباغوز وصولاً إلى الحدود العراقية.

وأفاد مدير المركز الاعلامي لقوات سوريا الديموقراطية مصطفى بالي لوكالة "فرانس برس" عن خروج نحو 600 شخص من الباغوز بعد منتصف اللّيل، مشيراً إلى "اشتباكات عنيفة مستمرة" في المنطقة.

ويخضع الخارجون من نقاط سيطرة التنظيم، في منطقة فرز مخصصة لهم، لعملية تفتيش وتدقيق أولي في هوياتهم من قبل قوات سوريا الديموقراطية قبل أن تنقل المشتبه بانتمائهم إلى التنظيم إلى مراكز تحقيق خاصة والمدنيين وعائلات التنظيم إلى مخيمات في شمال شرق البلاد.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إن غالبية الخارجين هم من النساء والأطفال الأجانب، من جنسيات روسية وتركية وفرنسية وشيشانية، وبينهم كذلك 28 مقاتلاً من التنظيم في عدادهم سبعة أجانب، تم توقيفهم.










إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard