خليها تمشي بالشارع بحريتها

11 شباط 2019 | 13:23

المصدر: النهار

في الحقيقة ان ما دفعني لكتابة هذا المقال هو ما اطلقته مجموعة من الشباب المصريين من حملات عبر صفحات السوشيال ميديا تحت عنوان: خليها تصدي خليها تعنس والجدير بالذكر ان حملة خليها تصدي كانت من أجل مواجهة إرتفاع أسعار السيارات اما خليها تعنس والتي واجهت مهاجمة عنيفة من قبل الفتيات والسيدات نظراً لاستخدام مروجوها لكلمة (تعنس) ولكن الشباب قصد تسليط الضوء علي المعاناة التي يعيشها الشباب المصري من المبالغة في المهور وتكاليف الزواج الباهظة في مصر ولم يقصدوا اي نوع من أنواع الإهانة وبغض النظر عن نجاح او فشل تلك الحملات، لكنني سعيدة بما يفعله الشباب من معارضات وانتقادات لما يحدث فهذا يعد شيئاً إيجابياً، اما ماسوف أتحدث عنه الآن هو مانرجوه انا وجميع الفتيات والسيدات، فنحن نتمني شن عدة حملات تحت عنوان خليها تمشي في الشارع بحريتها خليها تقعد في الموصلات براحتها لا تحرش بعد الآن وذلك من أجل مواجهة ظاهرة التحرش لقد تفشت ظاهرة التحرش بنسبة كبيرة علي مستوي العالم بصورة عامة وفي المجتمعات العربية بصورة خاصة علي الرغم من أنها مجتمعات محافظة الي حد ما تعددت الأسباب والدوافع التي اقترحها البعض حول تفشي ظاهرة التحرش في بعض المجتمعات وبالأخص المجتمعات العربية علي سبيل المثال الظروف العصبة، والتاثيرات الإعلامية التي تحاصر الشباب من كل جانب، وتأخر سن الزواج، والكبت الجنسي، والبطالة، ولكني أري ان السبب والدافع الأرجح لكل هذا هو سوء التربية، ونقص الأخلاق وقلة التوعية وانعدام ثقافة احترام حرية وخصوصية الغير لحظة أيها المتحرش، انت المسئول عن أفعالك، وعما تتعرض له، فحواء ليست وسيلة للترويح عن الكبت الذي تعاني منه او عن الظروف الصعبة التي تحيا فيها، يجب عليك عدم المساس بها او الاستهانة بكرامتها اي كانت دوافعك او أسبابك والجدير بالذكر ان كثير من الشباب يمارسون التحرش الجنسي بالفتيات سواء كان هذا الحرش لفظيا او جسديا من أجل التسلية وتمضية الوقت ويشعرون بالفخر عند ممارستة كما يظنون ان هذا حقاً مكتسبا فكيف لشاب يري فتاه ترتدي ملابس مثيرة، وعليه ان يقاوم التحرش بها أيها المتحرش، لا تعلق هذا الخطأ الذي ترتكبه وفعلتك التي تخلو من الاخلاق تماماً علي شماعة هشة، فاذا كانت ملابس الفتيات هي السبب من وجهة نظر البعض منكم، فكيف؟ ونحن نرى الآن محجبات ومنتقبات يتعرضن للتحرش يومياً وبشكل متكرر سؤال هام هل تدرك أيها المتحرش كم الألم النفسي التي تسببه للفتاة او السيدة التي تتحرش بها؟ ليتك تدري كم الإهانة التي تشعر بها الفتاه او السيدة عندما تتعرض للتحرش، فأنت تسلب يومياً جزءاً من كرامتها بل تتطفل عليها وتنتهك حريتها عزيزتي حواء التي مازلتي تتعرضين للتحرش او سبق التحرش بكى، عليكي ألا تخجلي من هذا فأنتي لست المذنبة، بل انتي ضحية انسان غير مهيأ للتعامل مع كائن مثلك، كائن كرمه الله سبحانه وتعالى في جميع كتبه المنزله، وكرمته جميع الأديان السماوية في النهاية، يجب مواجهة تفشي تلك الظاهرة المخزية بكل السبل الممكنة، بالإضافة الي مساعدة وسائل الإعلام وكل الوسائل المباحة، للتصدي لها وإيجاد حلول للتخلص منها بأقصى سرعة، وتطبيق كل القوانين والأحكام اللازمة لمعاقبة المتحرش.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard