بعد حادثة انتحار المراهقة البريطانية: إنستغرام يتخذ إجراءات مشددة ويحظر نشر هذه الصور!

8 شباط 2019 | 13:30

المصدر: "اندبندت"

  • المصدر: "اندبندت"

إنستغرام - (موقع نيويورك تايمز)

حذف تطبيق مشاركة الصور والقصص الشهير #إنستغرام، العديد من الصور المحددة من على منصته، ومنع مستخدميه من نشرها.

وقال مدير إنستغرام، آدم موسري، أنه سيحظر كل الصور، التي تتناول جميع أشكال إيذاء النفس، مضيفاً أن الشركة سمحت في السابق للناس بمشاركة الصور الغرافيكية لإيذاء الذات. ولكنها ستغير سياستها لحظر هذه المشاركات بالإضافة إلى البحث عن المشاركات وإزالتها.

وأكد موسري أن إنستغرام لن يكتفي بحذف هذه الصور، وإنما لن تكون في خانات البحث، وفي الهاشتاغات، وفي توصيات الصور.

ونفى موسري إعلان استقالته من منصبه، في حال استمرار إنستغرام في نشر صور عن إيذاء النفس لمدة الستة أشهر المقبلة، واكتفى بالتصريح أنه سينظر عميقاً في كيفية أدائه لعمله.

وبحسب صحيفة "الإنديبندنت"، تأتي هذه الخطوة وسط انتقادات حادة للخدمة التي يمتلكها فايسبوك، والتي اتُهمت بعدم القيام بما يكفي لإزالة الوظائف التي تمجد الأذى الذاتي والانتحار في أعقاب وفاة التلميذة البريطانية مولي راسيل.



وانتحرت راسل، عن عمر 14 عاما، بسبب تأثرها بصور على إنستغرام"، تتناول مواد مثيرة للإحباط حول ارتكاب الانتحار. ولام إيان راسل، والد مولي راسل، إنستغرام، بكونه عامل أساسي في انتحار ابنته، إذ اكتشفت عائلتها وجود العديد من صور الانتحار عبر حسابها، بعد وفاتها.

إقرأ ايضاً: رسمياً: "فايسبوك ماسنجر" تتيح ميزة حذف الرسائل المرسلة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard