"بين سويسرا الغرب وسويسرا الشرق": "الفرق 23 وزيراً"، وإليكم التّفاصيل

6 شباط 2019 | 20:12

المصدر: "النهار"

صورة للمجلس الفيدرالي السويسري لعام 2013 (من موقع المجلس).

مقارنة بسيطة، ربما من اجل تحقيق "صدمة" ما. "قلّة فرق بين سويسرا الغرب وسويسرا الشرق"، وفقا للشرح المرفق بصورة مركبة نشط اللبنانيون في التشارك فيها على وسائل التواصل الاجتماعي منذ تشكيل الحكومة الجديدة في 31 ك2 2019. "الفرق بس 22 وزير" بين الحكومتين، وفقا لأحد التعليقات. حسنا، انّها صورة الحكومة اللبنانية الجديدة، تقابلها صورة مع زعم انها تمثل الحكومة السويسرية. ما صحة هذه الصورة؟ وهل تمثل بالفعل الحكومة السويسرية؟

"النهار" دققت من أجلكم

النتيجة: الصورة التي يُزعم انها تمثل الحكومة الفيدرالية السويسرية صحيحة، لكنها قديمة اذ تعود الى حكومة 2013. في حكومة 2019، تغيرت وجوه، بينما نجد فيها ثلاثة من حكومة 2013، هم رئيس الحكومة يولي مورير وعضوان آخران. يشار الى انه يظهر ايضا في صورة الحكومة المؤلفة من 7 اعضاء، المستشار الفيدرالي.

البوست المتناقل على وسائل التواصل الاجتماعي.

الوقائع: منذ اعلان تشكيل الحكومة الجديدة في لبنان، واظب لبنانيون على تناقل بوست يجمع بين صورتين، الاولى تظهر ما سمّوه "مجلس وزراء سويسرا الغرب" (فوق)، والاخرى مجلس وزراء سويسرا الشرق (تحت). صورة مركبة للمقارنة بين الحكومة الفيدرالية السويسرية "المقتصدة"، والتي يظهر ثمانية اشخاص في الصورة الملتقطة لها، وفقا للزعم، والحكومة اللبنانية الجديدة "الفضفاضة" بـ"أعضائها الـ30".

التدقيق:

-يبيّن البحث على الانترنت ان الصورة هي بالفعل للحكومة الفيدرالية السويسرية التي ادارت شؤون البلاد عام 2013. 

-في صورة حكومة 2013، يظهر (من اليسار الى اليمين): يوهان شنايدر- امان، ايفلين ويدمر- شلومبف، سيمونيتا سوماروغا، ديدييه بورخالتر (نائب الرئيس)، دوريس لوتارد، يولي مورير (الرئيس)، الان بيرست، المستشارة الفيدرالية كورينا كازانوفا.

صورة لحكومة 2013 اقتطعت من موقع المجلس الفيدرالي السويسري

في صورة حكومة 2019، يظهر (من اليسار الى اليمين): والتر ثورنهر، فيولا امهرد، سيمونيتا سوماروغا (نائبة الرئيس)، غاي بارمولان، يولي مورير (الرئيس)، ايغناسيو كاسيس، الان بيرست، والمستشارة الفيدرالية كارين كيلر-سوتر.

صورة لحكومة 2019 اقتطعت من موقع المجلس الفيدرالي السويسري.

وبالتالي، فان القاسم بين الصورتين هو ثلاثة اشخاص فقط تكررت وجوههم في حكومتي 2013 و2019: الرئيس يولي مورير، سيمونيتا سوماروغا، والان بيرست.

"يولي مورير من زيوريخ، وقد انتخب في هذا المنصب في 5 كانون الاول 2018"، على ما يفيد موقع المجلس الفيدرالي السويسرية. في 10 كانون الاول 2008، انتخبه البرلمان عضوا في المجلس الاتحادي. من 2009 إلى 2015، ترأس وزارة الدفاع والحماية المدنية والرياضة. في 5 كانون الاول 2012، انتخبه البرلمان رئيسًا للمجلس الفيدرالي لعام 2013. ومنذ 1 كانون الثاني 2016، يتولى الإدارة الفيدرالية المالية".

نائبة الرئيس سيمونيتا سوماروغا تترأس الإدارة الفيدرالية للبيئة والنقل والطاقة والاتصالات.

الان بيرست ترأس الحكومة الفيدرالية عام 2018. "وقد انتخب في هذا المنصب في 6 كانون الاول 2017". في حكومة 2019، يترأس الإدارة الفيدرالية للشؤون الداخلية. "وهذا المنصب يتولاه منذ بداية عام 2012".

صورة لحكومة 2019 (فوق)، وصورة لحكومة 2013 (تحت) (الصورتان من موقع المجلس الفيدرالي السويسري).

-ما يجب معرفته اذاً هو ان "المجلس الفيدرالي (او الحكومة الفيدرالية) هو أعلى سلطة تنفيذية في البلاد"، وفقا للموقع الالكتروني للمجلس. "يضمّ سبعة أعضاء ينتخبهم البرلمان الفيدرالي. ويتم تحديد مهمات المجلس في الدستور الفيدرالي". "في كانون الاول من كل سنة، ينتخب البرلمان رئيس المجلس الفيدرالي من بين أعضاء المجلس السبعة لمدة 12 شهرا".

يتولى كل من اعضاء المجلس السبعة (بينهم الرئيس) الادارات التالية: وزارة الخارجية الاتحادية، الادارة الفيدرالية للشؤون الداخلية، الادارة الفيدرالية للعدل والشرطة، الادارة الفيدرالية للدفاع والحماية المدنية والرياضة، الإدارة الفيدرالية المالية، الإدارة الفيدرالية للشؤون الاقتصادية والتعليم والبحوث، والإدارة الفيدرالية للبيئة والنقل والطاقة والاتصالات.

ويضاف الى هؤلاء الاعضاء السبعة، "المستشار الفيدرالي" (يظهر في كل الصور الرسمية للحكومة) الذي ينتخبه ايضا البرلمان، ويتولى "رئاسة موظفي المجلس الفيدرالي. وهو يدعم الرئيس والمجلس في أداء واجباتهما الحكومية. ويحضر الاجتماعات الأسبوعية للمجلس بصفة استشارية، إلى جانب نائب المستشارين. لكن لديه أيضا الحق في تقديم الاقتراحات"، على ما يفيد موقع المجلس.

-وفقا لـ"دليل مختصر عن الفيدرالية السويسرية- 2018"، "تستمر مدة ولاية الاعضاء السبعة في المجلس الفيدرالي والمستشار الفيدرالي أربع سنوات، ويمكن إعادة انتخابهم". "وكما هو الحال في البرلمان، يتم تجنب تركّز السلطة في الحكومة. أعضاء المجلس الفيدرالي هم من أربعة أحزاب سياسية. أربعة منهم يأتون من القسم الناطق بالألمانية من البلاد، واثنان من الجزء الناطق بالفرنسية، والآخر من منطقة سويسرا الناطقة بالإيطالية. يتخذ المجلس الفيدرالي قرارات باعتباره هيئة جماعية: يسعى الأعضاء إلى الحصول على إجماع للحصول على دعم الأغلبية لسياساتهم. ومن المتوقع أيضا أن يدافعوا عن موقف المجلس الفيدرالي، حتى لو كان يتعارض مع وجهة نظرهم الشخصية أو وجهة نظر حزبهم (مبدأ الزمالة). وبخلاف الأنظمة في بلدان أخرى، لا يوجد تمييز واضح بين الحكومة والمعارضة".

النتيجة: الصورة المتناقلة مع زعم انها للحكومة السويسرية صحيحة، لكنها قديمة اذ تعود الى حكومة عام 2013. 7 اعضاء يشكلون المجلس الفيدرالي، والشخص الثامن الذي يظهر في الصورة هو المستشار الفيدرالي. بين حكومتي 2013 و2019، حصلت تغييرات في الحكومة. والقاسم بينهما الرئيس يولي مورير، وعضوان آخران.

Hala.homsi@annahar.com.lb

لن تتخيّلوا كيف عايد والدته في عيد الأم!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard