تعرّف إلى أكثر 10 أماكن برودة على سطح الأرض

5 شباط 2019 | 18:08

المصدر: "الإندبندنت"

جبال الثلج، موقع "الإندبندنت".

تشغلُ بالَ الكثيرين حول العالم، معرفةُ المكان الأكثر برودة على سطح الأرض، في ظل موجة الصقيع والأجواء المُناخية الصعبة التي تضرب أميركا وكندا وأجزاء من أوروبا، ووصل الأمر إلى تجمّد بحيرة ميشيغان وشلالات نياغارا.

ورصد موقع جريدة "الإندبندنت" البريطاني أكثر 10 أماكن برودة على سطح الأرض وجاءت كالآتي:

أولان باتور في منغوليا

تعد أولان باتور، عاصمة منغوليا، المكان الأكثر صقيعاً وبرودة على الأرض، إذ ترتفع عن سطح البحر أكثر من 1300 متر، ورغم برودة الأجواء فيها إلا أنها تضم 1.5 مليون نسمة، وهو نصف عدد سكان منغوليا، وتصل درجات الحرارة فيها في ذروة فصل الشتاء بشهر كانون الثاني إلى -16 درجة مئوية.

محطة فوستوك الجوية في أنتاركتيكا

محطة أبحاث روسية تقع في القارة القطبية الجنوبية، وتحمل الرقم القياسي لأقل درجة حرارة وصلت إلى -89.2 درجة مئوية وذلك في 21 تموز 1983، كما أنها أحد أكثر الأماكن جفافاً على سطح الأرض، بمعدل أمطار يقل عن بوصة واحدة سنوياً تتساقط على هيئة ثلوج بسبب درجات الحرارة المنخفضة.

جبل دينالي في ألاسكا

يعد جبل دينالي الأعلى في أميركا الشمالية، بارتفاع 6190 متراً فوق سطح البحر، كما عُرف سابقا باسم "Mount McKinley" في منتزه دينالي الوطني في ألاسكا، حيث يحمل الرقم القياسي لأقل درجة حرارة عرفتها أميركا الشمالية عبر تاريخها، بعد أن سجّل -83 درجة مئوية عام 2003.

فيرخويانسك في روسيا

تقع مدينة فيرخويانسك في شمال روسيا، وتصل درجات الحرارة إلى -48 درجة مئوية، وتستمر درجات الحرارة تحت الصفر أكثر من نصف العام خلال الفترة بين شهري تشرين الأول ونيسان، إلا أنها ترتفع في الصيف.

إنترناشيونال فولز في أميركا

تقع مدينة إنترناشونال فولز بولاية مينيسوتا الأميركية، وتتراوح درجات الحرارة ما بين 0 إلى 2 درجتين مئويتين، وتستغل المدينة درجات الحرارة المنخفضة في جذب الزائرين إليها، من خلال تنظيم مهرجان "آيس بوكس" السنوي، الذي يتضمن البولينغ الروماني المجمد ونحت الجليد والألعاب النارية، كما سبق أن لجأت إلى المحكمة عام 2002، للمطالبة بحصولها على لقب المدينة الأبرد في أميركا على حساب مدينة فريزر بولاية كولورادو، وفازت بها لتتوَّج بلقب "آيس بوكس".

فريزر في أميركا

تقع مدينة فريزر في منطقة جبال روكي بولاية كولورادو، وتتواجد على ارتفاع 2613 متراً فوق مستوى سطح البحر، ويسكنها 1.275 شخصاً فقط، بسبب برودة الأجواء. توجت هذه المدينة في المركز الثاني في مسابقة "آيس بوكس" خلف إنترناشيونال فولز، وتبلغ درجة الحرارة فيها 3 درجات مئوية فقط. ويعد منتجع وينتر بارك بالمدينة أحد أشهر الأماكن حول العالم للتزلج، خاصةً أنه يشهد تراكم الثلوج على ارتفاع 10 أمتار كل عام.

بعقبة في كندا

سبق وأن حملت قرية سناغ في مدينة بعقبة بمقاطعة يوكون الكندية، لقب أبرد درجة حرارة في أميركا الشمالية على الإطلاق، عام 1974 عندما سجلت -63.9 درجة مئوية، وكانت تستخدم كمحطة للأحوال الجوية، ويعتبر إقليم يوكون أقل عدد سكان بين المقاطعات الكندية، يبلغ 35 ألفاً و874 نسمة.

ياكوتسك في روسيا

تقع مدينة ياكوتسك الساحلية في نطقة سيبيريا بروسيا، وتشهد تجمد سواحلها وتصبح صلبة بما يكفي للسير عليها خلال أشهر الشتاء الشديدة، حيث تصل درجات الحرارة إلى -40 درجة مئوية.

شرق أنتاركتيكا

تعد منطقة شرق القارة القطبية الجنوبية من الأماكن الباردة حول العالم، حيث تشهد تواجد مساحات شاسعة من الثلوج والجليد، وسجل الباحثون -100 درجة مئوية، حيث تتواجد على ارتفاع 380 متر عن سطح البحر وسجّلت درجات حرارة قاسية في أكثر من 100 مكان بها.

روجرز باس - أميركا

تقع روجرز باس في ولاية مونتانا الأميركية، وعلى ارتفاع 5610 متر فوق سطح البحر، حيث سجّلت درجات حرارة -56 درجة مئوية في كانون 1954، ورغم ذلك فإن درجات الحرارة في الصيف تكون دافئة.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard