محادثات جديدة بين الحكومة اليمنيّة والحوثيّين في عمَّان الثلثاء

4 شباط 2019 | 16:53

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

غريفيث لدى وصوله الى لقاء مع الحوثيين في مرفأ الحديدة في 29 ك2 2019 (أ ف ب).

أعلنت #الامم_المتحدة في بيان اليوم ان ممثلي #الحكومة_اليمنية و#الحوثيين سيجتمعون الثلثاء في #عمان، في جولة جديدة من المباحثات بين الجانبين حول اتفاق الأسرى.

وقالت ان "اللجنة الإشرافية المعنية بمتابعة تنفيذ اتفاق الأسرى ستجتمع في عمان غداً. وتضم اللجنة ممثلين لحكومة اليمن وأنصار الله، برئاسة مشتركة من مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، واللجنة الدولية للصليب الأحمر".

ووفقا للبيان، فإنه "من المقرر أيضاً ان يشارك كل من المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورير، في جانب من اليوم الأول لاجتماعات اللجنة". واوضح انه "خلال هذه الجولة من الاجتماعات الفنية، ستناقش اللجنة الاشرافية المعنية بمتابعة تنفيذ اتفاق الأسرى الخطوات التي اتخذها الأطراف للوصول الى القوائم النهائية للأسرى من اجل المضي قدما في تنفيذ الاتفاق".

السبت، أعلن الأردن موافقته على استضافة الجولة الجديدة، بطلب من الأمم المتحدة.

وكان ممثلو الحكومة اليمنية والحوثيون عقدوا منتصف الشهر الماضي جولة أولى من المباحثات، منذ اتفاق السويد في عمان، مقر مكتب بعثة الأمم المتحدة الخاصة في اليمن، للبحث في تطبيق اتفاق تبادل الأسرى.

ولم يرشح شيء عن هذا الاجتماع الذي عقد في حضور ممثلي مكتب مبعوث المنظمة الدولية إلى اليمن والصليب الأحمر.

وحققت الأمم المتحدة اختراقا في 13 كانون الاول، بعد ثمانية أيام من المحادثات في السويد، بين ممثلين لحكومة عبد ربه منصور هادي المدعوم من السعودية والإمارات من جهة، والحوثيين المدعومين من إيران من جهة أخرى.

وبموجب هذا الاتفاق، دخل وقف لإطلاق النار حيز التنفيذ في 18 كانون الأول في مدينة الحديدة الواقعة غرب اليمن على البحر الاحمر، على أن يلتزم المقاتلون الانسحاب من المنطقة التي ستدخلها بعثة مراقبة تابعة للامم المتحدة، الى جانب الاتفاق على تبادل الأسرى الذي يتعلق بنحو 15 ألف شخص من الطرفين.

وأفرج التحالف العسكري، بقيادة السعوديّة في اليمن، في 31 كانون الثاني عن سبعة أسرى من الحوثيّين نُقلوا من الرياض إلى صنعاء عبر الصليب الأحمر، غداة إفراج الحوثيّين عن جندي سعودي.

ويخوض الحوثيون المدعومون من إيران حربا مستمرة منذ أربع سنوات ضد القوات الحكومية اليمنية والتحالف.

وتسبب النزاع بأزمة إنسانية اعتبرتها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم، إذ يواجه ملايين خطر المجاعة.

هل هناك أزمة غذاء ومواد استهلاكية في السوق؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard