أكبر هزيمة وانتصار أهلاوي ساحق... حصاد الجولة الثالثة من "أبطال أفريقيا"

3 شباط 2019 | 16:25

المصدر: "النهار"

فوز ساحق للأهلي.

اختتمت، مساء أمس السبت، منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات في دوري أبطال #أفريقيا، والتي شهدت تبايناً كبيراً في نتائج الفرق العربية، حيث تشهد منافسات دور المجموعات وجود 6 فرق عربية، عقب قرار الاتحاد الأفريقي استبعاد #الإسماعيلي المصري بسبب شغب جماهيره في مباراة الأفريقي التونسي في الجولة الماضية.

وتلقى العرب صدمة قوية، بعدما سقط الأفريقي التونسي أمام نظيره مازيمبي الكونغولي، ضمن الجولة الثالثة من المجموعة الثالثة، بنتيجة 8 / 0، في المباراة التي أقيمت بالكونغو، ليحقق الفريق التونسي رقماً سلبياً كأكبر هزيمة في تاريخ العرب بالبطولة، والتي كانت مسجلة باسم شباب بلوزداد الجزائري على يد أسيك الإيفواري بعدما خسر بسبعة أهداف نظيفة في دور المجموعات لنسخة 2001، كما تلقى كومورزيني بطل جزر القمر، هزيمة أمام يانغ أفريكانز التنزاني بالنتيجة نفسها في الدور الأول لنسخة 2014.

وتقلصت آمال الفريق التونسي في التأهل، حيث يتذيل المجموعة بعد استبعاد الإسماعيلي، وفي الصدارة الرياضي القسنطيني الجزائري بـ6 نقاط، ومن خلفه مازيمبي بـ3 نقاط.

وحقق #الأهلي فوزاً ساحقاً على ضيفه سيمبا التنزاني بخماسية نظيفة، في المباراة التي أقيمت على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن المجموعة الرابعة، في مباراة شهدت تفوق الأحمر ليصل إلى النقطة السابعة ويبتعد بالصدارة، قبل فيتا كلوب الكونغولي صاحب المركز الثاني، الذي تعادل على ملعبه مع شبيبة الساورة الجزائري، بينما يحتل سيمبا المركز الثالث بـ3 نقاط، ويتذيل الفريق الجزائري جدول الترتيب برصيد نقطتين.

وضمن المجموعة الأولى، حقّق الوداد البيضاوي المغربي انتصاراً مهماً خارج ملعبه على لوبي ستارز النيجيري بهدف نظيف، كما فاز ماميلودي صن داونز الجنوب أفريقي على أسيك ميموزا بطل كوت ديفوار بنتيجة 3 / 1، ليتصدر الفريق المغربي المجموعة بالتساوي مع صن داونز برصيد 6 نقاط، ومن خلفهما لوبي ستارز وأسيك برصيد 3 نقاط.

وفي المجموعة الثانية، تعادل الترجي التونسي حامل لقب النسخة الماضية، أمام مضيّفه أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقي، ليتصدر الفريقان المجموعة برصيد 5 نقاط، فيما حقق حوريا كوناكري الغيني مفاجأة بالفوز على مضيفه بلاتينيوم الزيمبابوي بهدف نظيف، ليرفع الفريق الغيني رصيده إلى 4 نقاط في المركز الثالث.

أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard