"ضرب وتعنيف بواسطة أداة صلبة"... قوى الأمن تنقذ طفلين من جحيم زوجة أبيهما

31 كانون الثاني 2019 | 11:58

المصدر: "الوكالة الوطنية"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية"

الطفل المعنف (الوكالة الوطنية).

أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي شعبة العلاقات العامة في بيان أنه "بتاريخ 26/1/2019، توافرت معلومات لدى مخفر العبدة في وحدة الدرك الإقليمي عن وجود حالة تعنيف أسري تطال طفلة ذات الأربع سنوات وشقيقها البالغ من العمر 7 سنوات، من قبل زوجة والدهما (س. ح. مواليد عام 1982، لبنانية) وبعلم الوالد (ب. ح.، مواليد عام 1986، لبناني)، وانهما موجودان في إحدى المدارس.

على الفور انتقلت دورية إلى المدرسة، وتأكدت من صحة المعطيات، وعملت على نقل الطفلين إلى المخفر، حيث تم تكليف طبيب شرعي للكشف عليهما، فأكد وجود آثار ضرب وتعنيف بواسطة أداة صلبة على الأذنين وفي بعض أنحاء جسميهما.

كما أكد الطفلان بحضور مندوبة الأحداث أن زوجة والدهما هي التي كانت تقوم بضربهما بيديها أو مستخدمة عصا.

بالتحقيق مع (س. ح.) اعترفت بتعنيفها الطفلين.

تم توقيفها ومن ثم تركت لاحقا بموجب سند إقامة، وسلم الطفلان إلى أحد أقارب الزوج، الذي ترك رهن التحقيق لتأمين مأوى آمن لهما، وعرضهما على طبيب أطفال، وذلك بناء على إشارة القضاء المختص".

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard