الأكراد يطلبون وفداً مستقلاً إلى "جنيف2"

19 كانون الأول 2013 | 18:33

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

قال زعماء سياسيون أكراد إن أكراد سوريا يطالبون بتمثيلهم بوفد مستقل عن الحكومة والمعارضة في محادثات السلام المقررة الشهر المقبل في سويسرا.
ويشدد الأكراد على التمثيل المستقل لأن مطالبهم في المفاوضات بشأن مستقبل سوريا متميزة عن مطالب الحكومة و"الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية".
وقال عبد السلام أحمد، المسؤول الكبير في "حزب الاتحاد الديمقراطي" :"لا يختلف الائتلاف عن حكم حزب البعث بقيادة (الرئيس السوري بشار) الأسد في ما يتعلق بالموقف من الأكراد. فهم لا يعترفون بحق الأكراد في العيش في أرضهم متمتعين بحقوقهم الأساسية بما في ذلك الحق في إدارة منطقتهم".
وساد الانقسام لشهور بين الأحزاب الكردية السورية نفسها بسبب صراع داخلي على السلطة، وهي تجري محادثات حالياً في مدينة اربيل العراقية.
ووصف زعماء أكراد المطالب بإرسال وفد موحد بأنها خطوة إيجابية نحو رأب الصدوع وتعزيز موقف الأكراد في سوريا.
وقال عبد الحميد درويش، رئيس الحزب الديمقراطي التقدمي :"اتفقنا على وفد مشترك يشكل من الأحزاب الكردية الرئيسية. لن ننتهي من التفاصيل حتى نتحدث مع القوى الاجنبية والأمم المتحدة لاستطلاع رأيها".
وأوضح عبد السلام أحمد، القيادي في حزب الاتحاد الديمقراطي، إن الزعماء الأكراد سيعرضون مطلبهم على المبعوث الدولي الأخضر الابرهيمي، لكنهم سيسعون أيضا لاقناع الولايات المتحدة والدول العربية الخليجية بذلك. وأضاف أن "روسيا مستعدة لقبول وفد ثالث للأكراد، لكن القوى الأخرى، وخصوصا الولايات المتحدة، تصر على أن تكون المفاوضات بين طرفين. إذا أصروا على وفد واحد شامل للمعارضة، فسنذهب مع المعارضة في شكل مجلس قانوني كردي موحد داخلها لكننا نؤمن بشدة بمبدأ أن الأكراد يستحقون أن يكون لهم تمثيل مستقل".

 

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard