عندما صعد "حزب الله" إلى شجرة التأليف نزل باسيل عن الثلث المعطّل؟

23 كانون الثاني 2019 | 13:16

المصدر: "النهار"

  • احمد عياش
  • المصدر: "النهار"

الوزير جبران باسيل (فايسبوك).

عندما كانت #القمة_الاقتصادية العربية منعقدة الاحد الماضي عند الواجهة البحرية لبيروت، كانت بعض اوساط الرئيس المكلف سعد الحريري تقول لـ"النهار" إن شيئا ما سيتحرّك على صعيد تأليف حكومة جديدة بعد القمة، ما استدعى إلغاء سفره الى دافوس بسويسرا هذا الاسبوع للمشاركة في أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي والبقاء في لبنان. وبالفعل، فقد عادت محركات التأليف الى العمل فجأة وسط توقعات ان الأشهر التسعة التي مرّت على بدء تكليف الحريري مهمة تشكيل الحكومة شارفت الولادة. فماذا طرأ حتى تبدّلت الظروف من عسر الى يسر؟وفق معطيات اوساط مواكبة لجهود تأليف الحكومة، ان القول الشهير المنسوب الى الامبراطور نابوليون بونابرت "فتّش عن المرأة"، يمكن استعارته في صيغة "فتّش عن حزب الله". ففي الاسابيع الاخيرة التي عادت فيها جهود التأليف الى مربّع التعطيل، تحركت بعيداً من الاضواء اتصالات على أكثر من مستوى داخلي شملت الحزب، الذي لم ينقطع عن التواصل مع قصر بعبدا، لمعرفة أين انتهت جهود رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل لكي يبلور مع الرئيس المكلف صيغة يقبلها العهد ويرضى بها الحريري. وفيما بدا ان باسيل، في كل الصيغ...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard