"موديز" تعدّل النظرة المستقبلية للبنان... الإصلاحات ترفع التصنيف مجدداً

22 كانون الثاني 2019 | 18:22

المصدر: "النهار"

عملة بالليرة اللبنانية (تعبيرية- أب).

تسارع في الأسابيع الماضية نشر التقارير المحلية والدولية السلبية حول الاوضاع الاقتصادية والمالية في لبنان مع استمرار الازمة الحكومية والتآكل المتصاعد للمالية العامة وغياب أي بوادر فعلية لدخول الاصلاحات التي تعهد بها لبنان حيّز التنفيذ مع غياب الحكومة. تقارير تقرع جرس الانذار بستمرار، فيما المخاوف التي كانت محتملة في الاشهر الماضية قد تصبح تداعياتها أكثر خطورة مع استمرار التعنت السياسي الذي أدخل البلاد غرفة العناية الفائقة. تعطلت القطاعات، تدهورت المؤشرات، ارتفعت التكاليف، ولبنان دخل بالفعل في نفق مظلم مجهول النهاية، يستدعي من الجميع التنازل لوضع حد لهذه الاوضاع الدراماتيكية.في 14 كانون الاول 2018، عدلت موديز النظرة المستقبلية لتصنيف لبنان إلى سلبية، فيما كانت أكدت التصنيف عند B3. يومها حذرت المؤسسة من أنّ تأكيد التصنيف عند B3 يشترط تشكيل حكومة في المدى العاجل، وتنفيذ الإصلاحات التي من شأنها أن تضبط أوضاع المالية العامة والاستحصال على القروض الدولية من مؤتمر CEDRE. في 16 كانون الجاري، اجتمعت لجنة التصنيف في الوكالة للنظر في تصنيف لبنان، ليخرج عنها قرار تخفيض التصنيف. قرار موديز لم يكن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard