مقتل أول صحافي هذا العام في المكسيك

22 كانون الثاني 2019 | 08:10

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

تعبيرية.

أعلنت السلطات المكسيكية أنها عثرت على صحافي مقتولا في أول قضية من نوعها لعام 2019، مع تسجيل البلاد في 2018 رقما قياسيا في جرائم القتل تعود بمعظمها الى حروب المخدرات.

ووُجد رافاييل موروا مدير احدى الاذاعات المحلية في ولاية باها كاليفورنيا سور جثة هامدة في حفرة في وقت متأخر الأحد، بعد أن كان قد تلقى سابقا تهديدات بالقتل.

وهو الصحافي الأول الذي يقتل هذا العام في المكسيك التي باتت تعد المكان الأكثر خطرا على الصحافيين بعد أفغانستان وسوريا، وفق منظمة "مراسلون بلا حدود".

وجاء نبأ مقتل موروا في الوقت الذي أعلنت فيه المكسيك عن رقم قياسي جديد في جرائم القتل عام 2018، معظمها ناتج عن أعمال عنف بسبب الحرب المعلنة ضد عصابات المخدرات النافذة.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard