هادي سليمان يختتم أسبوع الموضة الرجالية في باريس

21 كانون الثاني 2019 | 11:19

المصدر: النهار

ختم المصمم هادي سليمان أسبوع الموضة الرجالية الجاهزة لشتاء 2010 وأهداها للرجل الأنيق والعملي وسط ديكور رائع تحت قوس النصر وبرج إيفل الفرنسي. في ساحة كونكورد وضعت كرة عملاقة معدنية تضيء بألوان نيون فوسفورية. ساد طابع الروك على العرض وطغى اللون الأسود والرمادي والكحلي على الأزياء، وقد بدا واضحاً تأثّر الدور التي عمل هادي سليمان لديها من ديور حيث تولى التصاميم الرجالية وسان لوران وانتهاء بسيلين. وقد بدا تأثّر المصمّم المقيم حالياً في لندن بالطابع الإنكليزي العريق والكلاسيكي قي السترات، ولا سيما في سترة prince of wales الصوفية والمزدانة بنقشات ومربعات هادئة، وأضف الى ذلك القصّات الضيقة للسراويل التي اشتهر بها المصمم خلال عمله لدى "سان لوران"، ولا ننسى المواد الخام وطريقته المبتكرة في التعامل مع التقنيات الحديثة التي سادت عمله لدى ديور وربطات العنق الرفيعة.

كما سادت معاطف واسعة ونقشات برية على القماش ومن المعاطف الأيقونية معطف بلون الكاميل برز في العرض ولفتنا تسريحة العارضين الثلاثية البعد بنمط الستينات، وارتدى العارضون جوارب بيضاء وسراويل سوداء تمتد الى فوق الكاحل. ولم يصمم هادي حقائب للرجال هذه المرة مع ان الماركة معروفة بحقائبها الجلدية وابتكر في المقابل بلوزات من الجلد مع باييت وسجل اسبوع الموضة الرجالية في باريس عودة البزات الرجالية الضيقة. 


بشكل عام، كرّست الدور العارضة ضمن أسبوع الموضة الرجالية الطابع الأنيق من حيث عودة الطقم العصري ولو مع أحذية عملية وسراويل بقصات واسعة أحياناً أو بمعاطف فضفاضة. وقد برز من العروض ما قدمته دار لوي فويتون بإدارة المصمم فيرجيل أبلوه الذي قدّم الطقم الرجلي بقالب عصري، ويذكر أن المصمم هو الأفريقي الوحيد الذي يتولى القسم الإبداعي لدار راقية فرنسية، وقد نجح في تكريس اسمه بفضل رواج ماركته offwhite التي تلقى رواجاً كبيراً أخيراً وشعبية لدى النجوم.





هشام حداد: باسيل هو من ورط رئيس الجمهورية بهذا الوضع

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard