منازل للبيع في إيطاليا بأقل من تكلفة فنجان القهوة! (صور)

18 كانون الثاني 2019 | 11:48

المصدر: "سي أن أن"

  • المصدر: "سي أن أن"

منازل للبيع في إيطاليا بأقل من تكلفة فنجان القهوة!

إذا كنت تسعى إلى شراء منزل، إليك العرض الخيالي في إيطاليا. يمكنك الآن شراء منزل في جزيرة صقلية الجميلة في جنوب إيطاليا بأقل من تكلفة فنجان القهوة، وفق ما ذكر موقع الـ"سي أن أن". 

تقع بلدة سامبوكا على قمة تل، وتطل على جزيرة البحر الأبيض المتوسط ​​والشواطئ القريبة. وعُرضت عشرات المساكن فيها للبيع مقابل 1 يورو، أو ما يزيد قليلاً عن دولار واحد.

تهدف هذه الاتفاقية إلى إعادة إحياء المجتمع، مثل العديد من المناطق الريفية في إيطاليا التي عانت من التراجع في السنوات الأخيرة مع انتقال السكان إلى المدن الكبرى.

إنها ليست أول مدينة إيطالية تستقطب الغرباء بعروض مغرية، لكن بحسب المسؤولين المحليين "سامبوكا تلغي الروتين الحكومي للتأكد من أن أي شخص مهتم يستطيع الشراء بشكل أو بآخر".

يقول نائب رئيس البلدية وعضو مجلس السياحة في سامبوكا، جوزيبي كاشيوبو: "على عكس البلدات الأخرى التي فعلت ذلك فقط من أجل الدعاية، فإن دار البلدية هذه تمتلك جميع المنازل التي تباع بسعر 1 يورو". وأضاف: "نحن لسنا وسطاء يقومون بالتنسيق بين المالكين القدامى والجدد. إذا أردت هذا المنزل، ستحصل عليه في أي وقت". 

لكنّ هناك شرطاً! يجب على المالكين الجدد الالتزام بتجديد المساكن المتهدمة التي تراوح مساحتها ما بين 40 إلى 150ً متراً مربعاً في غضون ثلاث سنوات، بتكلفة تبدأ من 15000 يورو أي حوالى 17200 دولار. كما سيحتاج المالكون إلى سداد مبلغ 5000 يورو كوديعة تأمين سيتم إعادتها بمجرد اكتمال عملية الترميم.

وأكمل: "سامبوكا معروفة بأنها مدينة الجمال. هذه الرقعة الخصبة من الأرض يطلق عليها اسم الفردوس على الأرض. نحن موجودون داخل محمية طبيعية، مليئة بالتاريخ. تحيط بنا الشواطئ الرائعة والغابات والجبال. إنها ساكنة وهادئة، إنّها ملاذ مثالي للاستجمام".

ومع تضاؤل عدد السكان ، أكّد كاشيوبو أنّ "المدينة تحتاج إلى الغرباء لمنع وقوعها في الخراب. لا يمكننا تحمل خسارة تراثنا العربي الجميل. لحسن الحظ، الأجانب يمدّون يد المساعدة في حملة الإنقاذ هذه".

"عروس بيروت" نموذج مُتقَن عن مستقبل التلفزيون... ماذا كشف نجومه لـ"النهار"؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard