النظام السوري يعود مقرِّراً في الحكومة والشيعية السياسية تحاصر القمة... والعهد؟

13 كانون الثاني 2019 | 16:52

المصدر: "النهار"

العلم الليبي من بين الاعلام التي رفعت على الطريق المؤدي الى البيال حيث تعقد القمة الاقتصادية.

الصراع السياسي الداخلي حول الحكومة جعل القمة العربية الاقتصادية التنموية مادة خلافية مرتبطة بحسابات القرار في لبنان. تنعقد القمة أو لا تنعقد، إلا أنها صارت جزءاً من الخلاف اللبناني المستمر والممتد حول تشكيل الحكومة المعلّق على الأزمات المتناسلة، فيما الفجوة تتوسع بين المتخاصمين وبين الحلفاء أيضاً على المقلبين، لتدخل ملفات إقليمية في مقدمها الموضوع السوري وتضغط على القمة ومصيرها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard