مزارعو عكار يعتصمون بعد أضرار "نورما": تحذير من "تحرّك كبير في الأيام المقبلة"

11 كانون الثاني 2019 | 19:21

المصدر: عكار- "النهار"

  • المصدر: عكار- "النهار"

تحذير من "تحرّك كبير في الأيام المقبلة".

لليوم الثاني على التوالي، يخرج المزارعون في سهل #عكار الى اراضيهم، للملمة ما تبقى لهم من أرزاق، وليحصوا حجم الخسائر الكبيرة التي خلفتها السيول داخل حقولهم والبيوت البلاستيكية التي أغرقتها مياه الأنهر، فضلاً عن مياه الأمطار التي دخلت هذه البيوت، وأتلفت كل ما فيها جراء تحطّمها بفعل قوة الرياح التي ترافقت مع العاصفة.

إزاء حجم الكارثة واحساس المتضرّرين بأنّ ثمة تباطؤاً في عملية مسح الأضرار والتعويض، نفّذ عدد من المزارعين وقفة احتجاجية امام الخيم والبيوت البلاستيكية المحطّمة بين بلدتي تلبيبة والشيخ زناد، عبّروا خلالها عن عمق المأساة التي لحقت بمحاصيلهم والخسائر الكبيرة التي منوا بها جراء العاصفة والسيول.

وطالبوا رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس المكلف سعد الحريري بـ"الوقوف الى جانب مزارعي عكار في هذه الكارثة، خصوصاً أنّهم يرزحون أصلاً تحت وطأة الديون".

وحذّروا من "تحرّك كبير سيقوم به المزارعون في الأيام المقبلة، ما لم يبادر المعنيون الى الكشف عن الأضرار وتعويضهم سريعا". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard