الانسحاب من سوريا... هل يمكّن واشنطن من مواجهة روسيا والصين؟

11 كانون الثاني 2019 | 15:14

المصدر: "النهار"

  • جورج عيسى
  • المصدر: "النهار"

الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب في قمة هلسينكي - "أ ب".

قد يكون تخبّط واشنطن في إعلان الانسحاب الأميركي من سوريا علامة فارقة في إدارة الرئيس الأميركي دونالد #ترامب. لكنّه إلى جانب ذلك يمكن أن يعبّر أيضاً عن مشكلة أعمق في آليّة صناعة القرار الخارجيّ في الولايات المتّحدة. تُعتبر إعادة حوالي 2000 جنديّ أميركيّ موجودين في سوريا إلى بلادهم من الوعود الانتخابيّة الأساسيّة لترامب ومتوافقة مع تصريحات سابقة أدلى بها خلال رئاسته. ويبدو أنّ الإدارة طلبت استشارات من مؤسّسات رأي خلال السنة الماضية حول هذا الموضوع بما يلغي أيّ مفاجأة حول القرار نفسه ربّما باستثناء طريقة اتّخاذه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard