بغداد: شجار وشغب وطعن بالسكاكين... مقتل 6 محتجزات في "دار الزهور"

4 كانون الثاني 2019 | 20:29

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

اشخاص انتظروا امام مركز الاحتجاز "دار الزهور" في بغداد (أ ب).

قتلت 6 نساء، وأصيبت ست أخريات بجروح اليوم، أثر مشاجرة وأعمال شغب أعقبها نشوب حريق داخل مركز احتجاز للنساء في #بغداد، على ما أكد بيان رسمي لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية.

وجاء في البيان إن "وزير العمل والشؤون الاجتماعية باسم عبد الزمان أمر بفتح تحقيق عاجل لمعرفة سبب الحادث" الذي أدى الى "مقتل 6 نساء من جراء اعمال شغب وقعت داخل دار تأهيل المشردات في الأعظمية"، في اشارة الى مركز الاحتجاز الذي تودع فيه نساء قبل إدانتهن. واضاف: "سيتم إحالة المتسببين بهذا الفعل غير الإنساني على القانون، لينالوا جزاءهم العادل".

وأشار إلى أنه "تم نقل باقي المودعات الى بيت الأمن التابع للوزارة".

من جهتها، أعربت فاتن الحلفي، عضو مفوضية حقوق الانسان الحكومية، عن "قلق المفوضية مما حصل في دار تأهيل المشردات"، مشيرة الى "تكليف فريق رصد لمتابعة الحالة مع الجهات المسؤولة عن الدار".

وذكر ضابط برتبة رائد في وزارة الداخلية، في وقت سابق من اليوم، لـ"فرانس برس"، ان "ست نساء قُتلن وأصيب مثلهن بجروح، إثر أعمال شغب وشجار أعقبها اندلاع حريق داخل المركز. كذلك، أصيب أحد الحراس الرجال بجروح".

ووقع الحادث عند منتصف النهار في مركز الاحتجاز الذي يطلق عليه "دار الزهور"، وهو تابع لدائرة الاصلاح الاجتماعي، ويقع في منطقة الأعظمية شمال بغداد.

واكد مصدر طبي في مستشفى النعمان حصيلة القتلى والجرحى، مشيرا إلى أن بعض النساء الجريحات تعرضن للطعن بسكين.

وتودع فتيات مشردات ومتسولات، جميعهن فوق الـ18 عاما، في هذا المركز الذي لا يضم مدانات بجرائم إرهابية او جنائية، وفقا لضابط الشرطة.

ويوجد سجنان رئيسيان للنساء في بغداد، حيث يتم أعتقال اللواتي يتم ادانتهن بارتكاب جرائم.

"كل ما اسمعها، بتوجعني معدتي"!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard