هل يردّ "حزب الله" على غارة دمشق في قصر بعبدا؟

26 كانون الأول 2018 | 14:58

المصدر: "النهار"

  • احمد عياش
  • المصدر: "النهار"

الغارة الإسرائيلية ("سانا").

لم يكن في المشهد الداخلي ما يوحي بأن ثمة تغييرا دراماتيكيا وشيك الحدوث في ملف تشكيل الحكومة الذي عُلّق بين حارة حريك وقصر بعبدا في الايام القليلة الماضية. لكن ما حصل من تطورات في الساعات الأخيرة في #سوريا بدّل اتجاهات الرياح، ليس في سوريا فحسب، بل في لبنان ايضا وفق معطيات عدد من المراقبين. فهل أصبح ملف تأليف الحكومة في مهبّ هذه الرياح؟اوساط سياسية تستعيد عبر "النهار" الجواب الذي أدلى به مسؤول كبير في #حزب_الله رداً على سؤال لأحد أصدقائه خلال مناسبة اجتماعية أتت مباشرة بعد تعثّر محاولات تشكيل الحكومة. وكان السؤال: "أين أصبح موضوع تأليف الحكومة؟"، فأتى الجواب من مسؤول الحزب بمثابة سؤال: "عليك ان تطرح هذا السؤال على رئيس الجمهورية وصهره (الوزير جبران باسيل)؟". وضمن هذه الواقعة تقول الاوساط نفسها ان محاولات تلطيف الاجواء التي جرت أخيرا لكي تبقى العلاقات بين العهد و"حزب الله" تحت سقف التفاهم الكبير عام 2006، لم تفلح في إزالة آثار الخلاف العميق الذي برز في ملف تأليف الحكومة. وهذه المرة، تشير الاوساط الى ان التباين بين الجانبين ليس على مستوى متدنٍ بل يتصل بتباين وقع على مستوى رأس الهرم الذي...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard