عباس جعفر لـ"النهار": في رمضان 2019 ستتفاجأون بما سأقدّم (فيديو)

22 كانون الأول 2018 | 16:26

المصدر: "النهار"

  • سارة عبدو
  • المصدر: "النهار"

عباس جعفر.

بين صعود جيل وأفول آخر، تشهد خارطة الكوميديا تقديم مواهب وأنواع جديدة، ويعدّ الممثل #عباس_جعفر مؤهلاً ليكون الكوميديان رقم واحد، بعد أن فرض نفسه على الساحة الكوميدية في السنوات الأخيرة، فمنذ ظهوره الأول في البرنامج الكوميدي الساخر "شي ان ان" (قناة الجديد) في العام 2013، يسعى لاقتحام مساحات لم يسبقه أحد إليها.

يتحدّث عن مشاركته في فيلم "المهراجا"، مشيراً في حديث لـ"النهار" أنه "نُفّذ بتقنيات عالية وهو مقتبس من الواقع اللبناني، يروي قصصاً حقيقية نصادفها في يومياتنا، ويوجّه رسالة تحثّ الناس على عدم تصديق أعمال السحر والشعوذة"، مضيفاً أن "الفيلم "هندي، بيروتي، بعلبكي" يشبهه، وقد طغى عليه المتعة والتشويق".

وفي معرض الحديث عن مشاركته في البرنامج الغنائي الخيري "ديو المشاهير"، قال: "نلت 3 Yes مكيِّف فيهن"، وأضاف: "نلت إشادة اللجنة التحكيمية بجدارة ولم أضغظ زر الـ"Yes" بنفسي كما فعل ندي أبو شبكة".

وكشف جعفر أنه يفكّر جدياً بدخول عالم الغناء، قائلاً: "سأصدر أغنية مطلع العام الجديد، وهي من كلمات وألحان علي المولى، تشبهني تماماً"، مضيفاً: "لم أطرح نفسي فناناً فعلياً، إنما من طريق الدعابة (المزح باللهجة البعلبكية)".

يمتلك جعفر الكاريزما والشعبية الجماهيرية ويجيد اختيار الأدوار ويحترف إحراز الأهداف، ورغم تصنيفه كممثل كوميدي، يتطلّع لإحداث نقلة بالعمل في مساحة أخرى، ويقول: "في رمضان 2019 ستتفاجأون بما سأقدّم، سأطلّ بدور جدي بعيد من الكوميديا".

له محطة أسبوعية في برنامج "بيت الكل" (ام تي في) مع #عادل_كرم، وعنها يقول: "لا حدود ولا شروط مسبقة في "بيت الكل"، أشعر داخله كما لو أني في بيتي، أتصرّف على طبيعتي وما أفعله في بيتي أفعله في البرنامج". ويضيف: "فوجئت بإنسانية عادل وبمهنيته العالية، وبحرصه على إتقان عمله بحرفية وحب، وأتمنى أن أترك بصمة إيجابية في برنامجه".

وعن ضيوف البرنامج الذي كان لهم وقع خاص بالنسبة إليه، قال: "فرحت بملحم زين "دخيل قلبو"، والفنانة القديرة منى واصف التي كانت لها رهبتها، ووليد توفيق كان "بيجنن". كل من زرانا في البيت كان مثلنا يشبهنا وأتمنى أن يشعر كل زوارنا الجدد بأنهم في منزلهم".

Sara.abdo@annahar.com.lb

Twitter: @SaraNewsy

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard