مايا رعيدي ترفض التراجع: مسؤولة عن كل ما كتبته سابقاً

20 كانون الأول 2018 | 15:40

المصدر: "إنستغرام"

  • المصدر: "إنستغرام"

مايا رعيدي.

بعد أن كسرت صمتها أمس وطالبت رئيسة لجنة ملكة جمال لبنان ريما فقيه بالحقيقة كاملة المتعلقة بمشاركتها في مسابقة ملكة جمال الكون للعام 2018، نشرت ملكة جمال لبنان للعام 2018 #مايا_رعيدي رسالة مطوّلة وهذه المرة باللغة العربية، أكدت فيها عدم تراجعها عن مطلبها بكشف التقصير الذي حصل في حقها خلال مشاركتها في المسابقة العالمية. وجاء في نص الرسالة التي نشرتها في حسابها عبر "إنستاغرام" من خلال "الستوري": "أشكر كل من انتقدني ايجاباً أو سلباً، وأقول لكم إنني مسؤولة عن كل ما كتبته سابقاً. أولاً، ملكة جمال الكون كتريونا غراي تستحق اللقب، وأكرر المباركة لها مرة ثانية. ثانياً، إدارة ملكة جمال الكون محترفة وأحترم اختيارها للفائزات. ثالثاً، أشكر كل من دعمني وأولاهم السيدة ريما فقيه صليبي التي أحمّلها مسؤولية الإجابة على التعليقات والتساؤلات أن مسابقة جمال الكون لها شروط ومعايير أهمها حضور رسمي من كل بلد مشارك في هذه المسابقة".

وتابعت رعيدي: "بما أنني ملكة جمال لبنان، تعلّمت من خلال مشاركتي أنّ هذه المسابقة تنظر إلى العمل المتكامل من قبل الملكة وأيضاً فريق عملها الرسمي الذي يتوجّب عليه الحضور والمتابعة خلال فترة التدريب والتحضير. وبما انها لم تتواجد في هذه الفترة طلبتُ علناً من صديقتي ريما التوضيح للبنانيين عما حصل وذلك احتراماً لأهل بلدي وليس تبريراً لنفسي، فإنّ المسؤولية تقع أيضاً على عاتقي بتقديم الخبرة التي اكتسبتها لملكات جمال لبنان في المستقبل كي لا يقعن في الأخطاء نفسها"، مضيفة: "تأكيداً على كلامي، فإنّ ملكة جمال الكون الحالية حلّت في المرتبة الخامسة سنة 2016 في مسابقة ملكة جمال العالم، واليوم استطاعت أن تحصل على لقب ملكة جمال الكون بعدما عملت بمساعدة فريقها الرسمي باحتراف وجهد".

وختمت رسالتها: "أهل بلدي العزيز لبنان، أقول لكم وبكل فخر إنني أتحلى بالجرأة الكافية أن أوضح ما ينقصنا من خبرة ولا أتخفى وراء كلمات جميلة وذلك حباً ووفاء وإخلاصاً لبلدي وطني لبنان".




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard