بمبلغ خيالي... رحلات لزيارة حطام "تايتانيك" في قاع الأطلسي!

18 كانون الأول 2018 | 17:20

المصدر: "الصن"

"تايتانيك".

تجهّز شركة "أوشن غيت" الأميركية مفاجأة سارة لعشاق سفينة تايتانيك الأميركية، التي غرقت في المحيط الأطلسي عام 1912، إذ تحضّر لتسيير رحلات لزيارة حطام السفينة في قاع الأطلسي واستشكافها والتقاط الصور في داخلها.

ووفقاً لموقع جريدة "الصن" البريطانية، فإن الشركة ستنظم خلال العام 2019 المقبل سلسلة من الرحلات لزيارة حطام سفينة تايتانيك، والفرصة متاحة للجميع للالتحاق بها، ولكن بمقابل مادي كبير يصل إلى 105 آلاف دولار للشخص الواحد.

وتجهّز الشركة لتصوير فيلم تسجيلي عن السفينة الغارقة، وستنظّم 6 بعثات من خلال غواصة ستغطس إلى مكان غرق السفينة على عمق 13 ألف قدم، يوم 26 حزيران من العام المقبل، حيث ستقلع تلك الرحلات من نيوفاوندلاند في كندا، ويستمر كل منها مدة أسبوع، وستحتاج كل بعثة إلى 9 اختصاصيين.

وأعلن موقع الشركة على الإنترنت أن المبلغ الذي قُدر بـ105 آلاف دولار يعادل تذكرة الدرجة الأولى على رحلة "تايتانيك" قبل غرقها، وكان المبلغ 4350 دولارا آنذاك.

وتشمل الرسوم التدريبات المتخصصة للغطس والإقامة والوجبات بالإضافة إلى التزوّد بالمعدات اللازمة لاستكشاف السفينة الغارقة، كما تشمل رحلة غوص لمدة 3 ساعات حول تايتانيك في غواصة صغيرة، حيث سيتواجد 5 أشخاص في الغواصة في كل مرة، وهي فرصة ذهبية لمشاهدة الحياة البحرية الرائعة على حطام السفينة العالقة في قاع المحيط الأطلسي منذ العام 1912.

أحد الشروط المطلوبة للاشتراك في الرحلة، إلى جانب دفع المبالغ المطلوبة، هو اجتياز اختبارات اللياقة وإظهار بعض القدرات مثل التوازن والمرونة وركوب زوارق زودياك صغيرة وهليكوبتر الماء (HUET). 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard