صندوق النقد الدولي يقدم اخر جزء من المساعدة لايرلندا

14 كانون الأول 2013 | 01:30

المصدر: رويترز

  • المصدر: رويترز

انترنت

اعلن صندوق النقد الدولي انه دفع اخر جزء من مساعداته لايرلندا ما يفتح الطريق امام نهاية خطة انقاذ دولية وضعت لهذا البلد نهاية 2010.

وستصبح ايرلندا الاحد اول بلد في منطقة اوروبا حصلت على مساعدة مالية، تتخطى المساعدة التي منحها صندوق النقد الدولي والاتحاد الاوروبي بموجب سياسات تقشف قاسية.

وحصلت ايرلندا في كانون الاول 2010 على خطة انقاذ بحدود 85 مليار دولار لتحاشي الافلاس.

ووصلت قيمة الدفعة الثالثة والاخيرة لصندوق النقد الدوليالى 650 مليون أورو ومعها يصل المبلغ الاجمالي الذي حصلت عليه من الصندوق الى 21.8 مليار أورو، حسب ما اعلن الصندوق في بيان.

وكانت منطقة الأورو قد دفعت اخر جزء من حصتها الاربعاء الماضي.

وقالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد في بيان ان "تطبيق الاصلاحات من قبل السلطات الايرلندية اتاح تحقيق الاهداف الرئيسية للبرنامج (برنامج المساعدة) وهي استقرار القطاع المالي وتحسين وضع الميزانية بشكل ملموس والعودة الى الاسواق" المالية.
واضافت ان "ايرلندا ما زالت تواجه تحديات كبيرة" مشيرة ايضا الى شكوك حيال الديون العامة للبلاد. واشادت مع ذلك بقرار سلطات دبلن عدم اللجوء مجددا الى الية مساعدة.
ولا تزال ثلاث دول في منطقة اليورو وهي اليونان والبرتغال وقبرص تخضع لمساعدة مالية دولية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard