كرامي: لا أرضى على نفسي بالإهانة وليبحثوا عن غيري

16 كانون الأول 2018 | 12:26

فيصل كرامي.

تعليقاً على ما يجري تداوله من أفكار ومقترحات لحل ما يسمى بـ"العقدة السنية"، بينها واحدة تعتبر استقبال الرئيس المكلف سعد #الحريري للنواب الستّة المنضوين في #اللقاء_التشاوري تنازلاً من قِبله، أكّد الوزير والنائب فيصل كرامي، أنّه "اذا كان أصحاب خريطة التخريجة الحكومية جادين في هذه المبادرة التي تقول بأنّ استقبال الحريري للنواب الستّة المستقلين هو تنازل سيقابله تنازل منهم بالقبول بتوزير سنّي من خارجهم، فإنني أبلغهم جميعاً ان هذه مهزلة لا تمت الى السياسة والجدية بصلة".

وتابع في حديث إلى "الانتشار": "مع احترامي للجميع، فإنّ كل واحد منا تاريخه معروف. وانا لا انتظر أن يستقبلني أحد مهما علا شأنه، متنازلاً بأنه استقبلني. وعليهم أن يبحثوا عن غيري لكي يعرضوا عليه هذه الإهانة".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard