أكروم المعزولة تطلب المساعدة: "لم نستطع اسعاف رضيع فقضى"

13 كانون الأول 2013 | 16:27

المصدر: - "النهار"

  • المصدر: - "النهار"

في اكروم العكارية التي تحاصرها الثلوج وتزيد في عزلتها، قضى فجر اليوم الرضيع السوري محمود رعد (3 اشهر)، وهو من اللاجئين السوريين، وتسكن عائلته في اكروم.

رئيس بلدية اكروم فيصل دياب قال لـ"النهار" ان "الرضيع توفي في الخامسة صباحاً، وهو كان مريضاً، ولدى محاولة نقله الى المستشفى الاقرب، وهو مستشفى السلام في القبيات التي تبعد ثلاثة ارباع الساعة عن اكروم، لم تعمل سيارة الهيئة الصحية بسبب الجليد، علماً انها سيارة الاسعاف الوحيدة في البلدة، ولما جرت محاولة نقله في سيارة اخرى لم تعمل بدورها".
واضاف دياب انه "لو وجد مستوصف صحي يقدم اسعافات اولية معقولة لكان في الامكان اسعاف الطفل، فما جرى له يمكن ان يجري لاي شخص آخر في البلدة التي تحاصرها الثلوج، فتخيّلوا ان اقرب مركز للدفاع المدني يقع في منطقة الخوخ التي تبعد ثلاثة ارباع الساعة عن البلدة".
ودعا دياب الى تقديم مساعدات عاجلة للبلدة التي تعاني الاهمال والتقصير، ويقطنها 4500 شخصاً، بالاضافة الى 3000 لاجىء سوري.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard