كل ما تريد معرفته عن سرطان الشفاه!

13 كانون الأول 2018 | 11:10

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

سرطان الشفاه.

"كيف تعرف إن كنت مصاباً بالسرطان؟" سؤال نطرحه عند تعرضنا المفاجئ إلى عارض صحي. لكن ما يجب معرفته أن عوارض السرطان تختلف باختلاف نوعه وقدرة جسم الانسان على التفاعل مع هذا المرض الخبيث. ولأن سرطان الشفاه هو أحد أنواع السرطان التي قليلاً ما نسمع عنه، ذكر موقع "مايو كلينك" أعراضه وأسبابه.

أعراض سرطان الشفاهسرطان الشفاه هو نوع من أنواع سرطان الفم، يصيب جلد الشفتين العليا أو السفلى. وتظهر عوارضه من خلال:

- كتلة صغيرة على إحدى الشفتين

- انتفاخ أو بقع بيضاء أو حمراء في الشفاه

- حدوث نزيف غير مبرر في الفم

- مواجهة صعوبة أثناء عملية المضغ أو البلع أو الكلام أو حتى أثناء تحريك الفك أو اللّسان

- الإصابة ببحّة في الصوت وملاحظة تغيّر في الصوت

- الإصابة بالتهاب مزمن في الحلق

- الشعور بألم في الأذن

- خسارة في الوزن بشكل كبير

أسباب سرطان الشفاهيعدّ التدخين بشكل أساسي والتعرض المفرط للشمس عاملين رئيسيين في زيادة الاصابة بسرطان الشفاه. لذلك، تأتي الدعوات المتكررة للتوقف عن التدخين واستخدام كريم واق ضد الشمس على الوجه لحمايته.

الحل بالجراحةيقوم علاج سرطان الشفاه على عملية جراحية لإزالته وتنظيفه بطريقة طبية. لا تغير جهة الشفاه المصابة نوع العلاج، إلا أنّ الاختلاف يكون في عمق العملية الجراحية. فإذا أصاب السرطان الشفاه الصغيرة، تكون الجراحة عبارة عن إجراء صغير ينطوي على تأثير بسيط في المظهر. أما إذا أصاب الشفاه الكبيرة، فتكون العملية الجراحية أكثر صعوبة.

وفي كل من الحالتين، يساهم التخطيط وإعادة التكوين بعناية في مساعدة المريض على تناول الطعام والتحدث بشكل طبيعي، كما تساعد العمليات التجميلية اللاحقة في تحسين مظهر المنطقة المصابة بعد الجراحة.

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard