لوي فويتون يتصدر قائمة المبيعات للماركات الراقية في العالم

6 كانون الأول 2018 | 11:42

المصدر: النهار

  • دراسة MBLM
  • المصدر: النهار

صورة من تشكيلة LOUIS VUITTON الجديدة لمناسبة الأعياد

ما زالت العلامة التجارية لوي فويتون محتفظة بمركزها الأول بين المستهلكين، تليها "هوغو بوس" و"ديور".

" في المراتب الثانية والثالثة على التوالي وفقاً لتقرير "إم.بي.إل.إم" 2018 المتعلق بتعزيز الألفة للعلامات التجارية على استهلاك الماركات الراقية.


خلال عام 2017، أجرت MBLM استطلاعاً نوعياً عبر الإنترنت شمل 6000 مستهلك، شارك منهم 3000 من الولايات المتحدة و 2000 من المكسيك و 1000 من الإمارات العربية المتحدة. وقد صنّف المشاركون في الاستطلاع بحسب الفئة العمرية (من 18 إلى 64 سنة) والدخل السنوي (35,000 دولار أو أكثر) في الولايات المتحدة، والمستويات الاجتماعية والاقتصادية في المكسيك والإمارات العربية المتحدة (المستويات الاجتماعية والاقتصادية A,B,C. وتلقى الماركات الفاخرة إقبالاً من المستهلكين في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن تقرير "إم.بي.إل.إم" 2018 المتعلق بتعزيز الألفة للعلامات التجارية، يكشف عن رؤية متجددة تقوم على بناء علاقات مع المستهلكين لتمتين هذه الصناعة الفاخرة.

ويتم تعريف مدى ألفة العلامة التجارية كمؤشر جديد، من شأنه أن يعزز ويقوي روابط الولاء بين المستخدم والعلامة التجارية، وتكشف الدراسة أن العلامات التجارية التي توجد علاقات أكثر ألفة وعمقاً مع المستخدمين تقدم نتائج رائعة من حيث الإيرادات ونمو الأرباح.

ساعة من "لوي فويتون" ألقتها الدار لمناسبة الاعياد


وفي تقرير هذا العام، صنفت صناعة الأزياء الفاخرة في المرتبة السابعة من بين 15 صناعة شملها التقرير. كان النموذج الأصلي الأكثر انتشارًا - أي الأنماط أو العلامات التي تميز العلامة التجارية - هو نموذج الهوية، الذي يعكس الصور الطموحة أو قيم المستهلك العميقة. واحتلت كل من "لوي فيتون" و"هوغو بوس" و"ديور" و"شانيل" و"غوتشي" و"كارتييه" و"بربري" و"دولتشي آند غابانا" و"هيرمس" و"برادا" أفضل عشر علامات تجارية فاخرة بين المستهلكين الإماراتيين.

ورغم الأداء المتوسط لفئة صناعة الأزياء الفاخرة في دولة الإمارات، احتفظت "لوي فيتون" بالمرتبة الأولى في هذه الصناعة للعام الثاني على التوالي، وأتت في المرتبة 16 في الإمارات. وهي العلامة التجارية الفاخرة الوحيدة التي ظهرت ضمن الأربعين مرتبة الأولى.

ومن المثير للدهشة، التغير الجذري ضمن العلامتين التجارتين الفاخرتين "هوغو بوس" و"ديور"، فقد قفزت العلامة "هوغو بوس" من المركز الثاني عشر في عام 2017 لتحل محل العلامة "شانيل" في المركز الثاني. وكذلك ارتفعت مرتبة العلامة "ديور" من المرتبة 8 إلى المرتبة 3. ومن بين العلامات التجارية التي درست، احتلت هي المرتبة الأولى في نموذج "الحنين إلى الماضي" ضمن فئة صناعة الأزياء الفاخرة.

ومن جهة أخرى، قال وليم شينتاني، الشريك الإداري في "إم. بي. إل. إم"، دبي: "تتمتع دولة الإمارات بعلاقة وطيدة مع كل ما هو فاخر ومترف. وقد قدمت فئة صناعة الأزياء الفاخرة أداء متوسطا في سوق الامارات، ولكن نظراً للتركيز على الرفاهية في حياتنا اليومية، فهناك فرص واسعة للعلامات التجارية الفاخرة لتعزيز روابطها مع عملائها وبناء علاقات عاطفية أقوى".

 وتتضمن النتائج البارزة الأخرى في تقرير صناعة الأزياء الفاخرة ما يلي:

• انخفض أداء كلا من العلامتين التجارتين الفاخرتين "هيرمس" و"مايكل كورس" بشكل مفاجئ، حيث انخفضت مرتبة كل منهما ست نقاط من 3 إلى 9 و6 إلى 12 على التوالي.

المصمم مايكل كورس رئيس مجموعة مايكل كورس كولكشن وقد اشترت مجموعته حصة كبيرة من دار فرساتشي.

• أتت العلامة "شانيل" في المرتبة الرابعة، وهي مرتبة جيدة، إلا أنها ليس جيدة بما فيه الكفاية لتحسين أو المحافظة على مرتبتها في المركز الثاني في عام 2017. وقد سجلت أعلى الدرجات في نموذج التكامل، ونموذج الهوية والنموذج التعزيزي، ومرحلة الترابط في الصناعة.

المصمم كارل لاغرفيلد المدير الإبداعي لدار شانيل وفندي ولم ماركته الخاصة.

• احتلت العلامة "هيرمس" المرتبة الأعلى في النموذج الطقسي، مما يدل على أنها متأصلة في الأعمال اليومية. في حين احتلت العلامة "غوتشي" المرتبة الأعلى في نموذج الرفاهية، لما توفره هذه العلامة من لحظات الدلال والترفيه لعملائها.

• أتت "غوتشي" في المرتبة الأعلى بالنسبة للمستهلكين الذكور.

• بشكل عام، كشفت دراسة علاقة الألفة مع العلامة التجارية أنه كلما زادت علاقة الألفة بين العلامة التجارية والمستهلكين، زاد عدد المستهلكين المستعدين لدفع قيمة مالية أعلى للعلامة، وكذلك قل استعدادهم للعيش بدون هذه العلامة التجارية.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard