الكنز طُمِر قرب البئر... العثور على قطع نقديّة ذهبيّة تعود إلى 900 سنة في إسرائيل

3 كانون الأول 2018 | 19:17

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

قرط اذن وجد مع القطع النقدية الذهبية في قيسارية (أ ف ب).

عثر على #كنز من القطع النقدية الذهبية النادرة في مدينة قيسارية الساحلية شمال #إسرائيل، طمرها صاحبها على الأرجح بعد سيطرة الصليبيين على المدينة قبل 900 سنة.

وسمحت حفريات، قبل أيام، بنبش جرة برونزية صغيرة تحتوي على 24 قطعية ذهب وقرط أذن موضوعة بين حجرين قرب بئر منزل قديم، على ما قالت سلطة الآثار الإسرائيلية ومنظمات عدة معنية بهذا الاكتشاف.

وعرضت القطع اليوم على الصحافيين. وهي تعود لنهاية القرن الحادي عشر، "وتسمح بالربط بين الكنز وسيطرة الصليبيين على المدينة عام 1101"، على ما قال مديرا الحفريات بيتر غندلمان ومحمد حتر في بيان. وأضافا: "أحدهم أخفى ثروته مع الأمل في استعادتها بعد ذلك. لكنه لم يفعل".

أ ف ب

أ ف ب

وأشارا الى ان "كل المصادر المكتوبة من تلك المرحلة تفيد أن جيش بودان الأول، ملك القدس حينها، قضى على غالبية سكان قيسارية. ومن المرجح أن يكون صاحب الكنز قضى مع عائلته في المجزرة، أو بيعوا كعبيد ولم يتمكنوا من استعادة قطع الذهب".

وقال روبرت كول، خبير القطع النقدية في سلطة الآثار الإسرائيلية، إن الكنز يحتوي على قطع نادرة، مرتبطة بعهد الإمبراطور البيزنطي ميخائيل السابع.

وأوضح انه "لم تكن هذه القطع متداولة محليا، ما يدفع إلى الاعتقاد بوجود اتصالات وعلاقات تجارية محتملة بين قيسارية والقسطنطينية (بيزنطيا) في تلك الحقبة".

وأاشار الى ان "قطعة أو قطعتين توازي أجر سنة لمزارع. لذا يرجح أن يكون الشخص الذي أخفى الكنز ميسورا ويمارس التجارة".

وبنى قيسارية المطلّة على المتوسط في القرن الأول قبل الميلاد الملك هيرودوس الأول الذي عينه الرومان. وهي تضم آثارا مهمة من الحقبة الرومانية والقرون الوسطى.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard