سان جيرمان لاستعادة نغمة الفوز أمام ستراسبورغ

3 كانون الأول 2018 | 14:31

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو سان جيرمان (أ ب).

يتطلع #باريس_سان_جيرمان، المتصدر، إلى استعادة نغمة الفوز، عندما يحل ضيفاً على ستراسبوغ، الثامن، الأربعاء، في المرحلة 16 من #الدوري_الفرنسي لكرة القدم.

وكان فريق العاصمة الفرنسية تعادل للمرة الأولى هذا الموسم، الأحد، مع مضيفه بوردو 2-2، منهيا سلسلة من 14 فوزاً توالياً.

وشكا المدرب الألماني توماس توخيل حكم مباراة فريقه وبوردو فرانك شنايدر قائلاً انه لم يحتسب ركلتي جزاء لفريق العاصمة في الشوطين الأول والثاني. وقال ان فريقه سيطر على المباراة بعد ربع الساعة الأول، مشيراً الى استحقاقه احتساب الهدف الأول، الذي سجله البرازيلي نيمار قبل خروجه مصابا، ولجأ الحكم شنايدر الى تقنية الاعادة بالفيديو "فار"، للشك بأن كيليان مبابي كان متسللاً لحظة تسديد الكرة وبأنه أثر على الحارس بونوا كوستيل لأنه كان قريبا منه.

ورأى توخيل ان لاعبي فريق بوردو يتمتعون بموهبة كبيرة، "وكان تحديا كبيرة بالنسبة اليهم اللعب ضدنا". وكرر انه لا يشعر بالخيبة من أداء فريقه، بل بالخيبة من أداء الحكم". وهي المرة الأولى ينتقد فيها توخيل التحكيم هذا الموسم.

وقال انه لا يعرف شيئا إضافيا عن إصابة نيمار، "لكني أعتقد انه الأمر مماثل لما حصل معه مع المنتخب البرازيلي (في مباراته الدولية الودية أمام الكاميرون)". وذكر انه سيدع النجم البرازيلي يرتاح في المباراة أمام ستراسبورغ، آملا بأن يكون جاهزا في المباراة أمام مونبلييه الوصيف، السبت المقبل.

وكان المدافع البلجيكي لباريس سان جيرمان توما مونييه رأى أن فريقه قادر على الاحتفاظ ببطولة الدوري الفرنسي، من دون التعرض للهزيمة.

في المقابل، رأى مدرب بوردو اريك بيدوي ان فريقه قدم مباراة كبيرة. وأبدى رضاه عن أداء لاعبيه الذين تمكنوا من العودة مرتين الى اجواء المباراة. واعتبر ان هدف نيمار الأول غير صحيح وان في الأمر تسللا (على مبابي).

وقال ان مدرب سان جيرمان غير محق بالمطالبة بركلتي جزاء. وشكا من كثافة مباريات فريقه، الذي يحل ضيفا على سانت اتيان السادس في ملعب الأول "ستاد جوفري غيشار"، مشيرا الى فترة الراحة التي استفاد منها الاخير، الذي خاض مباراته الأخيرة في افتتاح المرحلة أمام نانت الجمعة وفاز فيها 3-0.

في المقابل، يستقبل مونبيليه، الوصيف، بفارق 14 نقطة عن المتصدر مساء الثلثاء ليل الرابع، الذي يتخلف عنه بفارق نقطتين في أقوى مباريات المرحلة.

وكان مونبيلييه تغلب في المرحلة الأخيرة على مضيفه موناكو 2-1 على ملعب"لويس الثاني"، في مباراة حول تخلفه فيها الى فوز بتسجيله هدفين في الدقائق التسع الأخيرة.

وتعادل ليل مع ضيفه ليون 2-2 على ملعب "بيار موروا".

وأقال نادي رين، الاثنين، مدربه صبري لموشي بعد سقوط الفريق على أرضه أمام ستراسبوغ 1-4، في المرحلة الأخيرة وتراجعه الى المركز 14 في الترتيب.

وأعلن ان مساعده جوليان ستيفان سيقود الفريق في مباراته مع مضيفه ليون الثالث الأربعاء.

ويقف رين على مشارف بلوغ الدور الثاني الإقصائي لمسابقة الدوري الأوروبي "أوروبا ليغ" في حال فوزه على أرضه في المرحلة الأخيرة على استانة الكازاخي بعد 10 ايام.

وفي باقي المباريات، يلعب نيس مع انجيه، واميان مع موناكو، وديجون مع غانغان، ونانت مع مرسيليا وكاين مع نيم، ورينس مع تولوز.

هذا الفيديو مخيف، نجوى كرم ليست سارقة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard