3 ملايين دولار مقابل إعادة ابتكار مكيّفات الهواء

29 تشرين الثاني 2018 | 13:39

المصدر: "سي إن إن"

  • المصدر: "سي إن إن"

مكيف.

من الواضح أن تكييف الهواء هو تقنية ضرورية لأنّ العيش في حرارة خانقة ليس فقط مزعجاً بل هو خطير، ما يجعل قبول حقيقة أن المكيفات تسيء للبيئة صعباً، بحسب موقع "السي إن إن" الأميركي.

مكيف.

لذا سيقدم معهد روكي ماونتن بالتعاون مع قسم العلوم والتكنولوجيا وبعثة الابتكار في الهند، ثلاثة ملايين دولار إلى العبقري القادر على حل مشكلة تكييف الهواء التي يطلق عليها اسم "جائزة التبريد العالمي"، وهي مصممة لإيجاد حل أكثر ملاءمة للبيئة بسبب الطلب المتزايد على المكيفات. وسيكون عراب الجائزة الملياردير الشهير ريتشارد برانسون.

ريتشارد برانسون.

ووفقاً لتقرير جمعه مؤيدو الجائزة، فإن عدد المكيفات سيتضاعف ثلاث مرات على مدى السنوات الثلاثين المقبلة، حيث سيرتفع عدد المكيفات الحالية من 1.2 مليار إلى 4.5 مليارات بحلول عام 2050. ويفيد التقرير أيضاً أنّها سيكون لها تأثير خطير على ظاهرة الاحتباس الحراري ويمكن أن تزيد درجة الحرارة العالمية 0.5 درجة مئوية بحلول 2100. والمثير للسخرية أن هذه النتيجة تزيد من الطلب على وحدات تبريد الهواء.

تغير المناخ.

للحصول على الـ3 ملايين دولار، يتعين على الفرق المشاركة في المسابقة العالمية أن تلتزم ببعض القيود. وفقًا للموقع، على النموذج المصمم في هذه المسابقة لمنزل استوائي أو شبه استوائي أن يتمتع بخُمس (1/5) التأثير السلبي على المناخ التي تشكلها تقنية تبريد الهواء الحالية، وأن يعمل بموجب مبادئ توجيهية ومواد وصيانة محددة وأن تستطيع جميع الفئات الاجتماعية تحمل تكلفته.

وقال المنظمون إنهم سيعلنون عن المتأهلين للتصفيات النهائية في تشرين الثاني 2019 وسيمنحون الجائزة في أواخر عام 2020. 

تغير المناخ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard