ماتيس وبومبيو يدعوان لمواصلة الدعم العسكري الأميركي للسعودية

28 تشرين الثاني 2018 | 23:43

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

ماتيس وبومبيو.

سعى وزيران بارزان في الإدارة الأميركية إلى إقناع أعضاء الكونغرس بمواصلة الدعم الأميركي للسعودية في الحرب في اليمن، وقالا إن سحب الدعم سيؤدي إلى تفاقم النزاع الدموي.

ومثل وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع جيم ماتيس أمام مجلس الشيوخ قبل التصويت المقرر على خفض المساعدة العسكرية للرياض.

وبحسب تصريحات معدة مسبقاً، قال بومبيو في جلسة استماع مغلقة "إن المعاناة في اليمن تحزنني، ولكن لو لم تكن الولايات المتحدة ضالعة في اليمن، لكان الوضع أسوأ بكثير".

وتابع "ما الذي سيحدث في حال انسحاب الولايات المتحدة من الجهود في اليمن؟ الحرب لن تنتهي".

من جهته، ذكر ماتيس في تصريحاته المعدة مسبقا "نحن نادرا ما نكون أحرارا للعمل مع شركاء لا تشوبهم شائبة".

وأضاف "إن العلاقات الطويلة ترشدنا ولكنها لا تعمينا. السعودية وبسبب الجغرافية والتهديد الإيراني، مهمة للحفاظ على الأمن الإقليمي والإسرائيلي وعلى مصلحتنا في شرق أوسط مستقر".

وأضاف وزير الدفاع أن على الولايات المتحدة محاولة محاسبة المسؤولين عن قتل خاشقجي والإقرار في الوقت ذاته بأن السعودية "شريك استراتيجي ضروري".

وقال "رغم أن المآسي تحدث في الحرب اليمنية، فإن تقديراتنا تشير إلى أن تحسن اتخاذ القرار التكتيكي لطياري التحالف العربي خفض من خطر وقوع ضحايا مدنيين".

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard