تفوق عربي وتغير خريطة الكبار أبرز ملامح تصفيات أمم أفريقيا

19 تشرين الثاني 2018 | 13:13

المصدر: "النهار"

لاعبو مصر.

شهدت التصفيات المؤهلة لنهائيات #كأس_أمم_ أفريقيا 2019، التي تقام بالكاميرون، مفاجآت عدة، دفعت البعض لتأكيد أن خريطة الكرة الأفريقية في طريقها لتغيرات كبيرة خلال الفترة المقبلة، بعدما شهدت التصفيات الحالية تأهل بعض المنتخبات للمرة الأولى في تاريخها، وتراجع نتائج عدد من المنتخبات الكبيرة.

ونجح المنتخب الموريتاني في تحقيق كبرى المفاجآت بالصعود للمرة الأولى في تاريخه، بعدما تصدر مجموعته برصيد 12 نقطة، عقب الفوز على بوتسوانا بنتيجة 2-1، بينما يحل منتخب أنغولا في الوصافة برصيد 9 نقاط، في حين تأتي بوركينا فاسو في المرتبة الثالثة برصيد 7 نقاط، أما بتسوانا فتتذيل الجدول بنقطة وحيدة.

التأهل الأول لم يكن من نصيب موريتانيا فقط، حيث نجح أيضاً منتخب مدغشقر، الذي لم يكن له أي تاريخ على مستوى الكرة الأفريقية، في التأهل لأول مرة في تاريخه، منذ الجولة الماضية برفقة منتخب السنغال في المجموعة الأولى التصفيات، حيث جاء تأهل مدغشقر على حساب المنتخب السوداني أحد المنتخبات العريقة والقوية في القارة السمراء.

إحدى مفاجآت تصفيات أمم أفريقيا، كان تصدر منتخب غينيا المجموعة الثامنة برصيد 11 نقطة، قبل منتخب كوت ديفوار في المركز الثاني برصيد 8 نقاط ليتأهلا معا، على حساب منتخبي رواندا وأفريقيا الوسطى.

إحدى السمات المميزة للتصفيات الأفريقية، كان التفوق العربي الكبير، حيث انضم كل من المغرب وموريتانيا إلى مصر وتونس والجزائر في التأهل لنهائيات البطولة القارية، قبل جولة من ختام التصفيات، كما اقترب المنتخب الليبي من حسم تأهله في الجولة المقبلة، بينما ودع التصفيات كل من السودان وجنوب السودان.

هذه الحركات... من أكثر طلبات النساء

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard