الفصائل الفلسطينيّة تعلن "وقفاً لإطلاق النّار في غزة بجهود مصريّة"

13 تشرين الثاني 2018 | 18:15

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

قصف اسرائيلي على غزة في 12 ت2 2018 (أ ف ب).

أعلنت #الفصائل_الفلسطينية في قطاع #غزة اليوم وقفا لاطلاق النار مع #اسرائيل، بجهود مصرية، بعد تصعيد للمواجهات في اليومين الاخيرين هدّد باندلاع حرب في القطاع المحاصر.

وأصدرت الفصائل، وبينها حركة "حماس"، بيانا مشتركا قالت فيه إن "جهودا مصرية مقدّرة أسفرت عن تثبيت وقف إطلاق النار بين المقاومة والعدو الصهيوني. والمقاومة ستلتزم هذا الإعلان طالما التزمه العدو الصهيوني".

ولم يتم الحصول على أي تأكيد من إسرائيل حتى الآن.

وشهدت المواجهات بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة تصعيدا يعتبر الأخطر منذ عام 2014. وافادت حصيلة جديدة أن 7 فلسطينيين قضوا من جراء الغارات الإسرائيلية، وأصيب خمسة وعشرون آخرون.

وفي الجانب الإسرائيلي أسفر اطلاق الصواريخ عن سقوط قتيل واحد، واصابة 27 شخصا، ثلاثة منهم إصاباتهم بالغة، وأحدهم جندي.

وتبين ان القتيل في الجانب الإسرائيلي هو عامل فلسطيني يعمل في عسقلان، وفقا للشرطة الإسرائيلية .

واندلعت المواجهات الأحد بعد توغل وحدة إسرائيلية خاصة في القطاع، اعقبته اشتباكات مع مقاتلين في حركة "حماس"، أسفرت عن مقتل 7 فلسطينيين، أحدهم قيادي محلي في كتائب القسام- الجناح العسكري لـ"حماس"، اضافة الى ضابط إسرائيلي. 

وقالت إسرائيل إن هدف لعملية في غزّة كان "جمع معلومات استخباراتية، وليست عملية اغتيال أو خطف". واقرّت بأن "المهمة لم تجر كما كان مخططاً لها، وأدت إلى اشتباك".

جرّبوا خبز البندورة المجففة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard