بالصورة: هجوم عنيف على ماكغريغور... ومايويذر يوضح حقيقة نزاله الرسمي

8 تشرين الثاني 2018 | 12:46

المصدر: "انستغرام"

  • المصدر: "انستغرام"

ماكغريغور (أ ف ب).

فتح بطل حلبات القتال الايرلندي كونور ماكغريغور على نفسه باب الانتقادات مجدداً، بسبب تعليقات عنصرية طالت بطل #الملاكمة الأميركي المعتزل فلويد مايويذر.

وكانت صورة انتشرت تجمع بين مايويذر وبطل رياضة الكيك بوكسينغ الياباني تينشين ناسوكاوا، في إشارة إلى نزال مرتقب بينهما.

وعلق ماكغريغور على الصورة بعد نشرها عبر حسابه في "انستغرام": "ما الذي يحصل هنا بحق الجحيم؟ من هذا الوغد الصغير إلى جانبك؟ تبدوان كأنكما الثنائي من فيلم راش آور. جاكي شان وكريس تاكر يعودان من جديد".

وتعرض البطل الايرلندي إلى هجوم عنيف في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اتهم بالعنصرية.

بدوره، أوضح مايويذر حقيقة نزاله مع الملاكم الياباني، مشيراً إلى انه لم يعلن أي شيء رسمي في هذا الموضوع.

ونشر الملاكم الأميركي عبر حسابه في "انستغرام" صورة له، وكتب إلى جانبها: "عدت إلى الولايات المتحدة بعد رحلة طويلة ومخيبة للآمال إلى طوكيو. لدي الوقت لمخاطبة المعجبين في ما يتعلق بالحدث المرتقب يوم 31 كانون الاول المقبل، والذي أعلن عنه أخيراً. أولًا وقبل كل شيء، أريد أن أكون واضحاً أنني فلويد مايويذر لم أوافق أبداً على مباراة رسمية مع تينشين ناسوكاوا. في الواقع مع كل الاحترام له، لم أسمع عنه حتى هذه الرحلة إلى اليابان. في نهاية المطاف طلب مني المشاركة في عرض لمدة 9 دقائق من ثلاث جولات مع خصم اختاره اتحاد "Rizen Fighting". أبلغت بداية عن خوض معركة أمام مجموعة صغيرة من المشاهدين الأثرياء، مقابل أموال كثيرة".

وتابع: "رتب هذا العرض في السابق على أنه عرض خاص لغرض الترفيه فقط من دون أي نية لتحويله إلى مباراة رسمية مذاعة تلفزيونياً لجميع أنحاء العالم. بمجرد وصولي إلى المؤتمر الصحافي، خرجت أنا وفريقي عن المسار المخطط للمؤتمر، وكان علينا وضع حد للأمور. أريد أن أعتذر من المعجبين عن المعلومات المضللة، التي أعلن عنها خلال هذا المؤتمر، وأؤكد أنني كنت أعاني من الترتيبات، التي اتخذت من دون موافقتي”.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard