السعودية تبني أول منزل بتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد في 25 ساعة

7 تشرين الثاني 2018 | 19:55

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

الرياض.

وضعت هيئة حكومية سعودية اللمسات النهائية على ما يوصف بأنه أول منزل يبنى بتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد في المملكة ومنطقة الشرق الأوسط قرب مطار الملك خالد الدولي في الرياض.

وهذا المشروع هو نتاج للتعاون بين مبادرة تحفيز تقنية البناء التابعة لوزارة الإسكان السعودية وشركة "سايبي" الهولندية للإنشاءات التي تصنع أحدث طابعة متحركة للخرسانة بتقنية ثلاثي الأبعاد.

علاوة على ذلك، يندرج المشروع في إطار خطة لوزارة الإسكان بتخصيص 18 مليار ريال (4.8 مليار دولار) لخلق بيئة استثمارية جاذبة لتكنولوجيا البناء في المملكة.

وتأتي المبادرة في أعقاب خطة التنمية الرئيسية رؤية المملكة 2030، التي تستهدف بناء مليون منزل في غضون خمس سنوات باستثمارات تزيد على 100 مليار دولار لمعالجة أزمة إسكان تلوح في الأفق.

وشارك خمسة مهندسين سعوديين مع فريق من الخبراء الهولنديين في بناء الوحدة الأولى، مع خطط لتقديم التدريب والدعم للخبرات السعودية المحلية لتنفيذ مراحل جديدة من المشروع في المستقبل القريب.

واستخدم المطورون تكنولوجيا العزل الحراري للوحدة لتحمل درجات الحرارة المرتفعة والظروف المناخية الصعبة في المملكة. واستغرقت عملية تشييد الوحدة البالغة مساحتها 75 مترا مربعا 25 ساعة لإكمالها. وفُتحت أبوابها للزوار.

ولم يتم بعد تحديد التكلفة الإجمالية للوحدة الواحدة، حيث يجرى المطورون خمس تجارب على الأقل لوحدات الطباعة ثلاثية الأبعاد سنوياً.

وهناك حوالى 500 ألف شخص على قائمة انتظار صندوق التنمية العقارية السعودي التابع لوزارة الإسكان ويقدم للسعوديين قروضا حسنة لشراء منازل مدعومة من الدولة بتكلفة حوالى 650 ألف ريال.

ويهدف بناء المنازل بتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد إلى توفير تقنية سريعة ورخيصة لتلبية احتياجات الإسكان العالمية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard