بنك عوده: هدوء حذر يخيّم على الأسواق المالية وسط المراوحة المستجدة حكومياً

3 تشرين الثاني 2018 | 23:04

المصدر: النهار

  • المصدر: النهار

مع بروز عملية شدّ حبال فرملت الاندفاع في اتجاه تأليف وشيك للحكومة العتيدة وبانتظار مروحة جديدة من الاتصالات والمشاورات، شهدت الأسواق المالية اللبنانية هذا الأسبوع استمراراً لحالة الترقب في ظل عرض أجنبي في سوق سندات الأوروبوند انعكس تراجعاً في الأسعار واتساعاً في الهوامش، بينما شهدت الأسعار في سوق الأسهم مراوحة نسبية، وسجلت سوق القطع هدوءً نسبياً في ظل بعض التحويلات لصالح الليرة لعوامل تقنية في وقت حافظت فيه الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان على مستوى مرتفع، وفق التقرير الأسبوعي لبنك عوده. في التفاصيل، سلكت أسعار سندات الأوروبوند اللبنانية مسلكاً تراجعياً وسط بيوعات أجنبية بأحجام معتدلة على طول منحى المردود، في ظل استمرار أزمة التشكيل الحكومي، في حين تقلص هامش مقايضة المخاطر الائتمانية لخمس سنوات بمقدار 20 نقطة أساس إلى 685 نقطة أساس. وعلى صعيد سوق الأسهم، سجلت بورصة بيروت مراوحة نسبية في الأسعار حيث أقفل مؤشر الأسعار على 84.2 في نهاية الأسبوع مع حجم تداول أسبوعي يقارب 40 مليون دولار. أما في ما يخص سوق القطع، فقد فاقت التحويلات لصالح الليرة أحجام الطلب على الدولار، في ظل رغبة بعض المتعاملين في تأمين سيولة كافية بالليرة لدفع رواتب الموظفين في نهاية شهر تشرين الأول. وزادت الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان بقيمة 27 مليون دولار خلال النصف الثاني من تشرين الأول لتبلغ زهاء 43.1 مليار دولار في آخر الشهر، بحيث غطت ما يناهز 82% من الكتلة النقدية بالليرة، ما يسلط الضوء على قدرة المصرف المركزي المستمرة في الحفاظ على استقرار سعر الصرف.

الأسواق

في سوق النقد: في ظل حالة من الترقب هيمنت على الأسواق المالية طوال هذا الأسبوع، أقفل معدل الفائدة من يوم إلى يوم على 5% في نهايته دون أي تغيير عن نهاية الأسبوع السابق في ظل توفر مريح للسيولة بالليرة لدى المصارف. من ناحية أخرى، سجلت الودائع المصرفية المقيمة تقلصاً طفيفاً مقداره 115 مليار ليرة خلال الأسبوع المنتهي في 18 تشرين الأول 2018، وفق آخر الإحصاءات النقدية الصادرة عن مصرف لبنان، نتيجة انخفاض الودائع الإجمالية بالليرة بقيمة 103 مليار ليرة وسط ارتفاع في الودائع الادخارية بالليرة بقيمة 106 مليار ليرة وتقلص في الودائع تحت الطلب بالليرة بقيمة 209 مليار ليرة، إضافة إلى تراجع الودائع بالعملات الأجنبية بقيمة 12 مليار ليرة (أي ما يعادل 8 مليون دولار).

في سوق سندات الخزينة: أظهرت النتائج الأولية للمناقصات بتاريخ 1 تشرين الثاني 2018 أن مصرف لبنان سمح للمصارف الاكتتاب بكامل طروحاتها في فئة الثلاثة أشهر (بمردود 4.44%)، وفئة السنة (بمردود 5.35%) وفئة الخمس سنوات (بمردود 6.74%). إلى ذلك، أظهرت نتائج المناقصات بتاريخ 25 تشرين الأول 2018 اكتتابات بقيمة 274 مليار ليرة توزعت بين 32 مليار ليرة في فئة الستة أشهر و12 مليار ليرة في فئة السنتين و229 مليار ليرة في فئة العشر سنوات، فيما بلغت الاستحقاقات زهاء 305 مليار ليرة، ما أسفر عن عجز اسمي بقيمة 31 مليار ليرة.

في سوق القطع: شهدت سوق القطع هذا الأسبوع بعض التحويلات من العملات الأجنبية لصالح الليرة اللبنانية في ظل رغبة بعض المتعاملين في تأمين سيولة كافية بالليرة لدفع رواتب الموظفين في نهاية شهر تشرين الأول، وقد فاقت أحجام التحويل لصالح العملة الوطنية الطلب على الدولار، مع استقرار نسبي في سعر تداول الدولار في سوق الإنتربنك. في موازاة ذلك، أظهرت ميزانية مصرف لبنان نصف الشهرية الأخيرة المنتهية في 31 تشرين الأول 2018 أن الموجودات الخارجية لدى مصرف لبنان ارتفعت بقيمة 27 مليون دولار خلال النصف الثاني من شهر تشرين الأول لتبلغ زهاء 43.1 مليار دولار في نهاية الشهر، علماً بأن هذه الموجودات الخارجية كانت قد انخفضت بقيمة 402 مليون دولار في النصف الأول منه. عليه، سجلت نسبة تغطية الموجودات الخارجية لدى المركزي للكتلة النقدية بالليرة نحو 81.9% في نهاية تشرين الأول.

في سوق الأسهم: وسط استمرار الترقب السائد في البلاد شهدت سوق الأسهم مراوحةً نسبية في الأسعار هذا الأسبوع، إذ سجل مؤشر الأسعار انخفاضاً أسبوعياً طفيفاً نسبته 0.2% ليقفل على 84.18. في التفاصيل، انخفضت أسعار 5 أسهم من أصل 14 سهماً تم تداولها فيما ارتفعت أسعار 5 أسهم وظلت أسعار 4 أسهم مستقرة. وقد سجلت أسهم "بنك بيبلوس التفضيلية 2009" هبوطاً في أسعارها نسبته 4.0% لتقفل على 72.00 دولار، تلتها أسهم "بنك عودة العادية" بانخفاض في أسعارها نسبته 2.4% إلى 4.78 دولار، فأسهم "سوليدير أ" بتراجع في أسعارها نسبته 1.3% إلى 6.79 دولار، فأسهم "سوليدير ب" (-1.0% إلى 6.73 دولار) ومن ثم أسهم "بنك عوده التفضيلية I" (-0.1% إلى 89.90 دولار). في حين سجلت إيصالات إيداع "بنك لبنان والمهجر" الارتفاع الأعلى في الأسعار نسبته 4.2% لتقفل على 10.00 دولار، تلتها أسهم "هولسيم" بارتفاع أسعارها بنسبة 2.1% لتقفل على 16.50 دولار. وعلى صعيد أحجام التداول، ارتفعت قيمة التداول الاسمية من 4.9 مليون دولار في الأسبوع السابق إلى 40.2 مليون دولار هذا الأسبوع، وذلك جرّاء عملية تبادل لـ7,500,000 سهم من أسهم "بنك عودة العادية".

في سوق سندات الأوروبوند: واصلت سوق سندات الأوروبوند منحاها التنازلي هذا الأسبوع وسط بيوعات أجنبية لأسباب محلية مرتبطة بأزمة التشكيل الحكومي، وإنما بأحجام معتدلة نسبياً وعلى مختلف الأوراق السيادية، فيما ظل الطلب المحلي غائباً عن السوق. عليه، ارتفع متوسط منحنى المردود المثقل من 9.35% في الأسبوع السابق إلى 9.46% هذا الأسبوع، أي بزيادة مقدارها 11 نقطة أساس. وعلى صعيد كلفة تأمين الدين في السوق اللبنانية، تقلّص هامش مقايضة المخاطر الائتمانية لخمس سنوات والذي يعكس نظرة الأسواق إلى المخاطر السيادية من 695-715 نقطة أساس في الأسبوع السابق إلى 675-695 نقطة أساس هذا الأسبوع.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard